العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    سباق تحدي الوثبة للقدرة بالقرية العالمية اليوم

    مشاركة قياسية متوقعة خلال سباق اليوم | أرشيفية

    بتوجيهات سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة رئيس مجلس إدارة نادي أبوظبي للفروسية، وبرعاية مهرجان سموه العالمي للخيول العربية الأصيلة، تحتضن قرية الإمارات العالمية للقدرة عند السادسة والنصف صباح اليوم في ثاني سباقات الموسم الجديد 2017/‏‏2018 سباق كأس تحدي الوثبة والمكون من 4 مراحل، لمسافة 120 كلم (CEN) الذي تنظمه قرية الإمارات العالمية للقدرة بالتنسيق والتعاون مع اتحاد الإمارات للفروسية، تحت إشراف الاتحاد الدولي للفروسية وتحت رعاية مجلس أبوظبي الرياضي.

    وكالعادة أعلنت قرية الإمارات العالمية للقدرة عن جوائزها القيّمة التي تقدمها للفائزين في هذا السباق والمتمثلة في 4 سيارات دفع رباعي لأصحاب المراكز الأولى، فيما أكملت قرية الإمارات العالمية للقدرة بالوثبة، ترتيباتها الخاصة بتنظيم السباق من حيث المحاور وتحديد ألوانه في خطوة تهدف إلى مساعدة الفرسان والفارسات المشاركين في السباق للتنافس والتنظيم الجيد.

    مراحل السباق

    وحسب ما أعلنت عنه الجهة المنظمة فقد تم تقسيم السباق إلى 4 مراحل، حيث تم ترسيم المرحلة الأولى بالأعلام الزرقاء لمسافة 40 كلم تليها فترة راحة لمدة 50 دقيقة، فيما تم ترسيم المرحلة الثانية لمسافة 35 كلم باللون الأصفر وفترة راحة لمدة 40 دقيقة، أما المرحلة الثالثة فتم ترسيمها باللون الأحمر لمسافة 25 كلم وبعدها يتوقف السباق في فترة راحة لمدة 40 دقيقة، ثم المرحلة الرابعة والأخيرة باللون الأبيض لمسافة 20 كلم ليتم بعدها تحديد أصحاب المراكز الأولى حسب نتائج المراحل الأربع من السباق مع التتويج في الختام.

    شروط السباق

    وفي خطوات لترتيب السباق، تم أمس إكمال إجراءات التسجيل للخيول المشاركة والتأكد من توفر الشروط المطلوبة والمواصفات الموضوعة، بعد تحديد أن يكون عمر الحصان المشارك في السباق 6 سنوات فما فوق، والحد الأدنى لنبض الحصان 64 نبضة في الدقيقة الواحدة والحد الأدنى لوزن الفارس 60 كيلو غراماً.

    جاهزية تامة

    بدوره قال عدنان سلطان النعيمي المدير العام لنادي أبوظبي للفروسية، إن كل الترتيبات قد اكتملت لإقامة السباق مع بذل مجهود كبير تنفيذاً لتوجيهات سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان.

    مؤكداً حرصهم على أن يأتي السباق بصورة رائعة ومشرفة، لذلك تم العمل وفق ترتيبات دقيقة، وأضاف: نهتم دائماً بأن تعكس السباقات صورة مشرفة لدولة الإمارات العربية المتحدة التي أصبحت ركناً أساسياً من أركان الفروسية في العالم، وبالتأكيد هذا النجاح يتطلب مضاعفة الجهد والعطاء من أجل المحافظة عليه مع المزيد من التطور.

    ووجه النعيمي صوت شكر لوسائل الإعلام على ما تقوم به لعكس نشاط الفروسية، وتواجدها الدائم مع الاتحاد في كل أنشطته وتسليط الضوء على الإنجازات التي ظل يحققها فرسان الإمارات.

    طباعة Email