«ياس» حاضرة بقوة في مهرجان «رويال أسكوت»

بدأ العد التنازلي على قناة «ياس»، لنقل وتغطية مهرجان «رويال أسكوت» لسباقات الخيول، والذي ينطلق 20 يونيو الجاري على مضمار «أسكوت» الإنجليزي العريق في إنجلترا. ويمثل الحدث الأكبر والأعظم في عالم الخيول الكلاسيكية حول العالم.

ويقوم فريق عمل كبير من القناة بالوجود في موقع الحدث بلندن، لنقل وقائع السباقات عبر أيامها الخمسة، إضافة إلى الأحداث والفعاليات المصاحبة للمهرجان، من أزياء وقبعات وتقاليد وأجواء حافلة حاشدة، تحضرها جلالة الملكة إليزابيث الثانية ملكة المملكة المتحدة ودول الكومنولث، وأفراد الأسرة المالكة، واللوردات وملاك الخيول وكبار المسؤولين من مختلف أرجاء العالم.

ويمثل رويال أسكوت، الحدث الأكثر قيمة في عالم الخيول، بفضل ما يشهده من أحداث وتقاليد عريقة راسخة، لم تتغير منذ أكثر من 300 سنة، فضلاً عن مشاركة أفضل الخيول في العالم يتنافسون على شرف الفوز بأي من أشواط السباق، والفوز بالجوائز القيمة التي يصل مجموعها أكثر من 6 ملايين جنيه استرليني.

يشهد مهرجان هذا العام، مشاركة قوية لخيول الإمارات في مختلف الأشواط، مع أشهر وأمهر الخيول حول العالم، سعياً وراء تحقيق نتائج تضاف إلى سجل مشاركة كل مالك وفارس.. ويتضمن مهرجان هذا العام 30 سباقاً، منها 8 سباقات في الفئة الأولى، و7 سباقات لجوائز الفئة الثانية، و4 سباقات لجوائز الفئة الثالثة.

تبدأ التغطية اليومية للسباقات من رويال أسكوت، ابْتِداء من الساعة الرابعة والنصف عصراً، ولمدة خمس ساعات كاملة، من خلال استوديو تحليل فني للسباق، وستشمل التغطية منطقة كبار الزوار والمنطقة المحيطة بالسباق، للتأكيد على نقل كامل الأجواء التي تجري في أيام المهرجان، والتصريحات والمقابلات واللقاءات الخاصة بالأشواط والسباق، وتشمل التغطية الخاصة، التعليق على الأشواط عبر سجل وافٍ من المعلومات الخاصة بالخيول والأشواط، مع إبراز خاص للخيول التي تحمل علم الإمارات في المهرجان، مضافاً إليها عدد من التقارير المصورة واللقاءات الحصرية الخاصة، التي سيقوم بها فريق العمل الموجود هناك.

بالإضافة لإعداد فيلم وثائقي عن الحدث والمكان والسباق، يقدم بعد عودة فريق العمل من الأراضي البريطانية.

بالإضافة إلى الاستوديو التحليلي اليومي المصاحب للسباقات، ستقدم قناة ياس من أبوظبي، ملخصاً يومياً للأشواط التي جرت في نفس اليوم، ليستعيد المشاهدون ما جرى كل يوم من نتائج وأرقام وإحصاءات ومقارنات.

مهرجان رويال أسكوت، واحد من أكثر الأحداث الرياضية المرتقبة من كل عشاق الرياضة، وليس المهتمين بسباقات الخيول فقط، نظراً لما يتمتع به المهرجان من تقاليد عريقة ومنافسات قوية، إذ يعد مهرجان «رويال أسكوت»، أكثر الأحداث أهمية وروعة في عالم سباقات الخيول في العالم، ولا يضاهيه أي حدث آخر، كونه ليس لسباقات للخيول وحسب، بل هو أيضاً ساحة لاستعراض أروع الأزياء وأهم التقاليد، ويكفي أن نقول إن 300 ألف مشاهد يتابعون ويحضرون الحدث في أيامه الخمسة في المضمار، وهو ما يعكس لنا أهميته الكبيرة، فضلاً عن المشاركة الإماراتية في هذا المهرجان، والذي يمثل وجود الإمارات فيه أحد ثوابته الرئيسة، وطالما وجد صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وسمو الشيخ حمدان بن محمد ولي عهد دبي، وسمو الشيخ حمدان بن راشد نائب حاكم دبي، في الحدث، عبر المشاركة بخيولهم، والمنافسة على أهم الأشواط والجوائز.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات