خلال حضوره احتفالية كأس رئيس الدولة بقرية بوذيب

سلطان بن زايد: الفارس هو أصل ركوب القدرة

■ سلطان بن زايد خلال تتويج الفائزين | وام

أكد سمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان ممثل صاحب السمو رئيس الدولة، حفظه الله، رئيس نادي تراث الإمارات، أن الفارس هو أصل رياضة ركوب القدرة، وعليه دائماً أن يكون في طليعة الملتزمين بالقوانين، وفي مقدم الذين يحترمونها ويطبقونها بالكامل، في إطار الشعار الجديد الذي ترفعه بوذيب (فن ركوب الخيل).

جاء ذلك في تصريح خاص لسموه لقناة أبوظبي الرياضية الأولى، خلال جولة تفقدية قام بها في مرافق قرية بوذيب العالمية للقدرة بالختم، في إطار فعاليات ومنافسات السباق النسائي المحلي المفتوح لركوب القدرة لمسافة 100 كيلومتر.

وكان سمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان، قد تابع في ساعة مبكرة من صباح أمس، فعاليات ومنافسات السباق النسائي المحلي المفتوح لمسافة 100 كيلومتر، عبر المسارات، في خطوة من سموه للاطمئنان على سير السباق، وتشجيع المشاركات على خوض المنافسات، التي جرت في أجواء تليق بمستوى الحدث.

كما توّج سموه، الفارسة الإماراتية ميرا جاسم محمد الأنصاري، من إسطبلات البراري على صهوة الجواد أولريتش روكاتلدا، بطلة للسباق بمجموع نقاط 129.71، بنسبة مئوية بلغت 87.06 %.

وحلت في المركز الثاني الإسبانية الفارسة أولياليا غوانزاليس غارديا من إسطبلات إم 7 للقدرة، على صهوة الجواد بحور بـ 127.11 نقطة، في حين، جاءت الفارسة القطرية خلود محمد الخوري في المركز الثالث من إسطبلات النصر للقدرة، على صهوة الجواد كياك ديسباينز بـ 123.5 نقطة.

اهتمام

وكان سمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان، قد أكد في رده على سؤال حول انطباعاته عن اليوم الأول من احتفالية كأس صاحب السمو رئيس الدولة لركوب القدرة والتحمل، التي ينظمها نادي تراث الإمارات، بالتعاون والتنسيق مع اتحاد الإمارات للفروسية، والتي تستمر منافساتها غداً، على أهمية المسارات الطبيعية.

والتعامل المتميز معها من قبل فارسات السباق، وبخاصة التزامهن بالسرعة القصوى المسموح بها ضمن بروتوكول بوذيب بحدود 19 كيلومتراً في الساعة، وعبّر سموه عن سعادته بما تحقق هذا اليوم من نتائج طيبة على كافة المستويات، نتيجة الوعي والاهتمام بما يحتويه البروتوكول من بنود، تهدف إلى المحافظة على سلامة وصحة ولياقة الخيول.

جولة

كما التقى سمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان، خلال جولته التفقدية بعدد من أصحاب الإسطبلات المشاركة في السباق، واستمع منهم إلى تقرير مفصل حول مشاركاتهم، واهتمامهم بهذه الاحتفالية الكبيرة للقدرة، كما التقى سموه بنخبة من الفارسات المواطنات، شيخة خالد المريخي، وميرا جاسم الأنصاري.

ومريم جاسم الأنصاري، وطاهرة إبراهيم يوسف، اللاتي أكدن أنهن خضن تجربة جديدة من خلال هذا السباق، كما أشدن بجهود سموه في تطوير رياضة القدرة النسائية، ورعايته لسباقهن، وتوجيهاته بتقديم كافة أشكال الدعم، التي ساهمت بشكل ملحوظ في إنجاح الحدث الغالي والعزيز على قلوبنا.

توعية

كذلك التقى سمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان، الدكتور خالد أحمد الحسن من مملكة البحرين الشقيقة مفوض الاتحاد الدولي، حيث أكد الحسن أهمية توعية الفرسان والفارسات ببنود بروتوكول بوذيب، وقال: علينا أن نقدّم ونسوق هذه البنود، عبر آلية يتقبلها الجميع بشفافية.

موضحاً أن استخدام المسارات الطبيعية، أدى إلى خفض سرعة الخيول، ما حقق الهدف بالفعل في المحافظة على سلامة الخيول، كما قدّم الدكتور أنس الحسن رئيس اللجنة البيطرية، لسموه، تقريراً حول إجراءات الفحص البيطري التي اتخذتها اللجنة، مؤكداً لسموه أنها جرت بسهولة ويسر، وسط ارتياح الجميع، وأن لا إصابات تعرضت لها الخيول خلال الجولات التنافسية لسباق اليوم.

تهنئة

على جانب آخر، قدم عبد العزيز حبيب صاحب إسطبلات بن حبيب في دبي، التهنئة لسمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان، على نجاح السباق بصورة نوعية، تدعو للفخر والاعتزاز، لما وصلت إليه بوذيب من نجاح وتقدم، ودعا لسموه بالخير على كل شجرة تم زرعها لتجميل مساحات قرية بوذيب باللون الأخضر، في عام الخير، الذي أرسى قواعده، صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله.

حضور

حضر انطلاقة فعاليات اليوم الأول من الاحتفالية، الدكتور خالد بن سعيد الجرادي سفير سلطنة عمان لدى الدولة، وعبد الله المحيربي مدير عام ديوان سمو ممثل صاحب السمو رئيس الدولة، حفظه الله، وسنان المهيري المدير التنفيذي للأنشطة والفعاليات، وعلي الرميثي المدير التنفيذي للدراسات والإعلام، وعبد الله المحيربي المدير التنفيذي للخدمات المساندة.

ومنصور المنصوري النائب الأول لمدير مركز سلطان بن زايد للثقافة والإعلام، والمهندس أحمد عبد الرازق مستشار سمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان للفروسية، والدكتور غانم محمد الهاجري الأمين العام لاتحاد الإمارات للفروسية.

وعدد من كبار ملاك ومربي الخيول وأصحاب الإسطبلات وأندية الفروسية في الدولة، وجمهور كبير، تابع المهرجان التراثي والمسابقات التي نظمتها شبكة نادي تراث الإمارات على مواقع التواصل الاجتماعي، كما كرم سموه نجمي التواصل الاجتماعي، معضد الرميثي وسعيد الهاملي في ختام التتويج.

سعادة

من جهتها، أعربت الفارسة الإماراتية ميرا الأنصاري بطلة السباق النسائي المحلي، عن سعادتها بتحقيق أهم فوز لها في سباقات القدرة، مؤكدة أن السباق كان صعباً، خاصة في المرحلة الأخيرة، حيث وضعت المنافسات استراتيجيات لم أتوقعها شخصياً.

ولكنني وفقت في نهاية المطاف في نيل الكأس الغالية، بسبب الإصرار والتحدي، والالتزام بالقوانين، مع قوة الجواد ولياقته التي لم تخذلني، مؤكدة أن المسارات والخدمات والتسهيلات في بوذيب، قد ساعدتني على الوصول إلى خط النهاية بزمن قياسي، وقالت إن قرية بوذيب مدرسة للفروسية.

63 فارسة تنافسن على جوائز النسائي

شهدت ميادين بوذيب في تمام الساعة 7 صباحاً، انطلاقة منافسات السباق النسائي المحلي المفتوح لمسافة 100 كيلومتر، المخصصة للخيول من أعمار 6 سنوات فما فوق، ضمن أربع مراحل بمشاركة 63 فارسة، من بينهن ما يزيد على 35 فارسة إماراتية، تنافسن في طقس مناسب ودرجة حرارة منخفضة، حيث أتيحت لهن الفرصة لمزيد من اختبار القدرات والمنافسة.

والحصول على الجوائز المخصصة للفائزات بالمراكز الثلاثة الأولى ضمن إجمالي الجوائز المخصصة في الاحتفالية.

على جانب آخر، أعربت الفارسات المشاركات عن تقديرهن لتوجيهات سمو راعي الاحتفالية على ما جاء من تعديلات في قوانين الفروسية، من خلال بروتوكول بوذيب التي تتماشى مع اللوائح الدولية والهدف منها الشفافية في التعامل مع الخيول وضمان سلامتها ولياقتها والمحافظة عليها من الأخطار التي قد تتعرض لها نتيجة السرعة الزائدة.

وأوضحن، أن مشاركتهن في هذه الاحتفالية تشكل بالنسبة لهن أهمية بالغة على مستوى تحقيق طموحاتنا في حدث عظيم يحمل اسم قائد الوطن صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، راعي رياضة فروسية الإمارات الأول، وراعي رياضة ونهضة شباب الوطن.

شكر

وجه سمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان، الشكر للجميع ولكل من ساهم في إنجاح احتفالية كأس صاحب السمو رئيس الدولة لركوب القدرة والتحمل، التي تحمل خصوصية بالنسبة لنا، معبراً لهم عن تقديره لجهودهم وحماستهم والتزامهم بقوانين السباقات.

اللجنة المنظمة: نعتز بجهود راعي الرياضات التراثية

أعربت اللجنة العليا المنظمة للحدث، عن سعادتها بحجم المشاركة والإقبال من الفارسات، ما يؤكد بداية قوية للسباقين المقبلين، وأيضا اهتماما واضحا من جانب كافة إسطبلات الدولة العامة والخاصة وعدد من أندية الفروسية في الدولة بالمشاركة وإنجاح الحدث.

كما ثمنت اللجنة جهود سمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان ممثل صاحب السمو رئيس الدولة «حفظه الله» رئيس نادي تراث الإمارات، على حضوره ورعايته الكريمة للحدث الذي يشكل أهمية بالغة بالنسبة لجميع المشاركين، كونه يحمل أولا اسما عزيزا وغاليا، وهو اسم صاحب السمو رئيس الدولة «حفظه الله»، ودوره في رعاية ودعم فروسية الإمارات بوجه عام وهذا السباق بوجه خاص.

كما شددت اللجنة على أن النجاح الذي حققه سباق اليوم، يؤكد المكانة العالمية التي تحتلها العاصمة أبوظبي ممثلة في قرية بوذيب العالمية للقدرة في استضافة أقوى البطولات والمهرجانات المخصصة لرياضة ركوب القدرة. ورحبت اللجنة بكافة المشاركين لإنجاح هذه التظاهرة الشبابية .

طباعة Email
تعليقات

تعليقات