00
إكسبو 2020 دبي اليوم

حمد القاسمي: المهرجان يوطّد العلاقات بين الدول

ت + ت - الحجم الطبيعي

أكد الشيخ حمد بن ماجد القاسمي السكرتير الثاني بسفارة الإمارات ببلجيكا، دور المهرجان في توطيد العلاقات بين الدول، معرباً عن سعادته وفخره برعاية مهرجان سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان للخيول العربية لمهرجان بلجيكا للقدرة للأساتذة، ما يعزز فكرة سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، من نجاح فاق الحدود وأصبح حديث كل المهتمين بصناعة الخيول، موجهاً الشكر والتقدير لسموه لدعمه المستمر والدائم لهذه الفئة من الرياضات المهمة.

وقال: إن رعاية سموه لهذا السباق، كما هو الحال لرعايته لسباقات السرعة، التي يشملها مهرجان سموه، وأقيم منها جولة في بلجيكا منتصف الأسبوع الجاري، يعزز سباقات الخيول العربية في بلجيكا، وأضاف، «لقد خطت الخيل العربية إلى آفاق جديدة وعريضة من التطور كان من أهم ثمارها المشاركة في مختلف القارات»، متمنياً أن تستمر وتتواصل في كل الدول الأوروبية وأن تصل إلى أنشطة رياضية مختلفة.

إقبال جماهيري

وأكدت لارا صوايا المديرة التنفيذية لمهرجان سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان العالمي للخيول العربية، أن مهرجان بلجيكا للقدرة للأساتذة، الذي أقيم برعاية مهرجان سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان للخيول العربية، حقق نجاحاً كبيراً وشهد حضوراً جماهيرياً كبيراً من العائلات، كما تابعه على موقع المهرجان على الإنترنت عدد كبير من محبي رياضة الفروسية.

وواصلت مؤكدة أنها المرة الأولى التي يقام فيها سباق للقدرة بحديقة عامة بالعاصمة بروكسل، بعد اتفاق الجهات المعنية وتوافقهم على ذلك برعاية مهرجان سمو الشيخ منصور بن زايد، خاصة أن بلجيكا تعتبر من الدول المهمة للمهرجان، التي تربطهما علاقة متينة منذ 6 سنوات، ودائماً تقام في بلجيكا سباقات خاصة بالمهرجان وكان آخرها من أيام قليلة، حيث أقيمت جولة من كأس الشيخ زايد وأخرى من مونديال أم الإمارات.

وحققت الجولتان نجاحاً كبيراً، وكل تلك السباقات تعزز التعاون بين المهرجان وبلجيكا، واختتمت مديرة المهرجان مؤكدة أن كل تلك النجاحات ما كانت تتحقق لولا دعم سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، وسمو الشيخة فاطمة بنت مبارك «أم الإمارات».

مردود إيجابي

وأشاد عدنان سلطان مدير نادي أبوظبي للفروسية بالسباق، وأنه تميز بقوة المنافسة بين الفرسان والفارسات وأفرز مهارتهم في العامل مع تضاريس الغابات الصعبة، وأكد أن رعاية مهرجان سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان لمهرجان بلجيكا للقدرة سيكون لها مردود إيجابي على المهتمين بسباقات الفروسية بشكل عام من فرسان ومدربين في مختلف دول العالم.

وأكد أن النجاح الذي حققه مهرجان سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، والذي أصبح علامة فارهة في عالم سباقات الخيول العربية في العالم، حيث حقق هذا المهرجان نقلة كبيرة في هذا المجال، من خلال رعايته للعديد من السباقات بالعالم، الذي سيكون له الأثر الكبير في زيادة التنافس في سباقات الفروسية، بما تشمله من سباقات سرعة وقدرة.

اكتساب الخبرة

أكد سيف العواني، صاحب مؤسسة العواني، إحدى المؤسسات الراعية لمهرجان سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان للخيول العربية، أن دعم مهرجان سموه لسباقات القدرة محلياً ودولياً، يأتي في إطار رفعة الخيل العربي، وأيضاً مشاركة وفق استراتيجية المهرجان تنفيذاً لتوجيهات سموه.

وبمتابعة ودعم سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك «أم الإمارات»، لإتاحة الفرصة لجميع من يعمل في نشاط الفروسية للاحتكاك مع الآخرين في أوروبا، لاكتساب الخبرة التي تسهم في الارتقاء بالمستويات، للمشاركة في البطولات الدولية وتشريف الإمارات.

طباعة Email