00
إكسبو 2020 دبي اليوم

30 ألف شخص حضروا مهرجان منصور بن زايد في الدنمارك

الإيطالي سيبوني بطل سباق «أم الإمارات» للمتدربين

صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

ظفر الجواد «سارتجانو» تحت قيادة الفارس الإيطالي الواعد دانيل سيبوني بلقب سباق مونديال «أم الإمارات» للفرسان المتدربين على كأس سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك ضمن فعاليات النسخة الثامنة لمهرجان سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان العالمي للخيول العربية الأصيلة، الذي أقيم مساء أول من أمس في مضمار كلامبنبورغ العريق في العاصمة الدنماركية «كوبنهاغن» ليحجز مكانه في ختام فعاليات النسخة الثامنة بالعاصمة أبوظبي 6 نوفمبر المقبل، وشهد السباق الذي يقام بتوجيهات سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، ودعم سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة (أم الإمارات)، أكثر من 30 ألف شخص من محبي وعشاق سباقات الفروسية.

ويتضمن المهرجان العالمي للخيول العربية الأصيلة جوهرة تاج الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان وبطولة العالم لسمو الشيخة فاطمة بنت مبارك للسيدات «إفهار» وكأس زايد وكأس مزرعة الوثبة ستد والمؤتمر العالمي لسباقات الخيول العربية وجوائز دارلي التقديرية «أم الإمارات» بهوليوود وبطولة العالم للفرسان المتدربين بإشراف الاتحاد الدولي لسباقات الخيول العربية الأصيلة «إفهار» إلى جانب كأس مهرجان سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان «المفتوح»، وكأس سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك للقدرة للسيدات، تحت إشراف الاتحاد الدولي للفروسية، وتحت شعار «عالم واحد 6 قارات أبوظبي العاصمة».

وقام سفير الدولة لدى السويد والدنمارك وفنلندا سلطان الكيتوب بتتويج البطل بحضور لارا صوايا المدير التنفيذي لمهرجان سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، وسط أجواء رائعة.

تفاصيل السباق

وأسفرت النتيجة عن فوز الإيطالي دانيل سيبوني بالسباق على صهوة الجواد «سارتجانو» الذي قطع مسافة الـ 1400 متر في زمن قدره 1:33:0 دقيقة بفارق طول ونصف الطول عن أقرب منافسيه «ماد ماكز» تحت قيادة الفارسة السويدية فاني اولسون التي حلت ثانية بفارق 3 ثوانٍ، وجاءت في المركز الثالث البريطانية رينن انغرام بجوادها «اثلت ديل سول»، فيما حلت البلجيكية زو فاند فيلد رابعة للترتيب على صهوة الجواد «نيران»، وتلتها الفرنسية ايسس ماجنن في المركز الخامس بالجواد «المرجان»، ثم جاء الفارس الدنماركي فرانسيس اويرو بالجواد «روجوزا» سادساً، تلاه الأيرلندي روب فيزباتريك في المركز السابع بالجواد «دراهم»، فيما حل الفارس البرتغالي مانويل فرنانديز بالجواد «مهاني دي بيبل» في المركز الثامن ولم تتوقع الفارسة البولندية كارولين ديناروسكي التي قادت «باميلاس ليبس» حلولها تاسعة، لاس يما وهي من بين المرشحين لمركز متقدم.

ويعتبر الفارس الإيطالي الشاب دانيال سيبوني صاحب الـ 20 سنة، من الفرسان الصاعدين بقوة وحصل على رخصة ركوب الخيل هذا العام وحقق أهم انتصاراته في مدينة غروسيتو الإيطالية على مضمار سييلو روخو.

يوم عزيز للإمارات

حرص سلطان راشد الكيتوب سفير الإمارات لدى السويد، والدنمارك وفنلندا المقيم في العاصمة السويدية استكهولم على حضور ومتابعة السباق، كما حضر السباق محمد بن جاسم بن خلفان سكرتير ثانٍ في سفارة الدولة بالسويد، وعبر السفير سلطان الكيتوب عن فخره بالفعاليات التي تقام ضمن مهرجان الخيول العربية الأصيلة العالمي.

وعبر السفير سلطان الكيتوب عن فرحته المزدوجة في إقامة السباق في الدنمارك يوم 6 أغسطس، مشيراً إلى أن السباق صادف ذكرى عزيزة وغالية على الجميع وهي تولي المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان مقاليد الحكم في إمارة أبوظبي، وهي ذكرى غالية على قلوب أبناء وشعب دولة الإمارات، مؤكداً أن 6 أغسطس يظل يوماً خالداً في تاريخ الدولة من واقع المسيرة الحافلة من العطاء التي أسس لها المغفور له الشيخ زايد وسار عليها أبناؤه جميعاً وشعب دولة الإمارات حتى وصلت الدولة لسمعتها الكبيرة في العالم أجمع، وقال إن المسيرة التي بدأها المغفور له الشيخ زايد شملت كل مجالات الحياة ومن بينها رياضة الآباء والأجداد «الفروسية».

وتقدم السفير سلطان الكيتوب بأسمى آيات التهاني والتبريكات إلى صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وإلى أخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء، رعاه الله، وإلى صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وإلى إخوانهم أصحاب السمو أعضاء المجلس الأعلى حكام الإمارات بمناسبة الذكرى الخمسين لتولي المغفور له الشيخ زايد مقاليد الحكم في إمارة أبوظبي.

سعادة

وعبر السفير سلطان الكيتوب عن سعادته بحضور مهرجان سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان للخيول العربية في استكهولم، مشيراً إلى أن تنظيم كأس زايد و«مونديال أم الإمارات» يعكس الاهتمام الذي يوليه سمو الشيخ منصور بن زايد للخيول العربية، وقال إن نسخة العام الحالي في السويد وجدت اهتماماً جماهيرياً غير مسبوق من خلال الحضور الكبير للجمهور الأوروبي عموماً والسويدي على وجه الخصوص، مشيراً إلى أن الشعب السويدي معروف بانفتاحه على الجميع وحرصه على متابعة الفعاليات والأحداث المرتبطة بدولة الإمارات، وقال إن تزامن المهرجان مع العيد الوطني للسويد شكل حدثاً آخر ضمن المهرجان زاد من نجاحه الكبير.

وقال السفير سلطان الكيتوب إن انتقال مهرجان سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة للدنمارك، جزء من الرسالة المهمة والقوية للمهرجان العالمي للخيول العربية الأصيلة في مختلف دول وقارات العالم، ووصف السباق بالمبادرة الخلاقة، لا سيما والجولة تختص بالفرسان المتدربين.

الاطلاع على التراث

وقال إن الشعب الاسكندنافي، يحب الاطلاع على التراث من خلال سباقات الخيول العربية، والإمارات بهذا المهرجان العالمي عكست الوجه المشرق الذي رسمته القيادة الرشيدة، مشيراً إلى أن أصداء المهرجان العالمي في دول اسكندنافيا كانت كبيرة بفضل رغبة شعوب هذه الدول على معرفة تراث الآخرين، وفي السويد قبل أقل من شهرين تم تنظيم سباقات رائعة ضمن المهرجان العالمي لسمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، ما زال صداها في ذاكرة الشعب السويدي، حيث استقطب المهرجان في العاصمة السويدية استكهولم أكثر من 50 ألف شخص، وكان يوماً مشهوداً تزامن مع العيد الوطني لمملكة السويد.

انسحاب

تقلص العدد إلى 9 فرسان وفارسات في السباق بسبب انسحاب خيل واحد هو «فريدة» ليلة إقامة السباق، وكان مقرراً ان تقود «فريدة» الفارسة الألمانية استر روث «19 سنة» ثاني أصغر الفارسات في السباق، وهي بدأت ركوب الخيل مبكراً ونالت الرخصة في عمر 15 سنة، وحققت أهم انتصاراتها في هامبورغ على مضمار جيرمان.

لارا صوايا: المستقبل واعد لـ «ديتوري الصغير»

هنأت لارا صوايا المدير التنفيذي لمهرجان سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، رئيس الاتحاد الدولي لأكاديميات سباقات الخيول، رئيسة لجنة سباقات السيدات والفرسان المتدربين في الاتحاد الدولي لسباقات الخيول العربية، الفارس الإيطالي دانيل سيبوني بفوزه بسباق الجولة الثانية للفرسان المتدربين على كأس «أم الإمارات» سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك، مؤكدة أن سيبوني أثبت جدارته بالوصول للنهائي في أبوظبي عاصمة العالم للخيول العربية الأصيلة لينضم للفارس الكوري الجنوبي جيونغ هي جيونغ الذي ظفر بلقب الجولة الأولى التي أقيمت في إيطاليا قبل 3 أشهر، وقالت إن المستقبل واعد لسيبوني الذي يعتبر مثله الأعلى الفارس الشهير فرانك ديتوري.

فخر

وعبرت صوايا عن فخرها بنجاح السباق وقدمت الشكر إلى سمو الشيخ فاطمة بنت مبارك لدعم سموها اللا محدود سواء للفرسان المتدربين أو السيدات، وقالت إن نجاح السباق دليل آخر على نجاح بطولة العالم على كأس سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك.

عناصر مهمة

وأوضحت لارا صوايا أن نجاح فعاليات المهرجان العالمي للخيول العربية الأصيلة يرتكز على عناصر مهمة وأن سباقات المتدربين تعتمد في الأساس على عملية اختيار الفرسان، وقالت إن الاتحاد الدولي لسباقات الخيول العربية «ايفهرا» يعتبر بيته وعاصمته في العالم أبوظبي، وهذا الارتباط الوثيق لأبوظبي كان المحفز الرئيسي للنجاح، وقالت إن مدارس الفرسان تحرص على إشراك أفضل الفرسان والفارسات في سباقات المتدربين.

وأوضحت صوايا أن سباق جولة الدنمارك شهد حادثة فريدة من نوعها وهي مشاركة الفارس الدنماركي والكيني في آن واحد فرانسيس اويرو في السباق وبهذه المشاركة انضمت كينيا لقافلة مهرجان سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان للخيول العربية الأصيلة.

وأكدت لارا صوايا أن جولة الفرسان المتدربين التي كان مفترض إقامتها في غولد كوست بأستراليا سوف تنتقل إلى أميركا في لوس اتليميتوس في 17 سبتمبر، مشيرة إلى أن الإعلان عن كل التفاصيل سيكون قريباً.

وقالت إن العيون تترقب من الشهر المقبل جوهرة التاج الثلاثي لسباق المغفور له الشيخ زايد بن سلطان الذي يعتبر أغلى سباق في العالم للخيول العربية، وتشارك فيه أقوى الخيول.

وأكدت أن سباق لوس اتليميتوس سيكون من السباقات المهمة في بطولة الفرسان المتدربين، وأن مهرجان سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان يعمل دائماً على الانتقال بالخيول العربية والفرسان المشاركين في سباقاتها على التطوير وتوفير الجو الملائم، مشيرة في ذلك إلى أن الحرص على سلامة الفرسان والفارسات جعل اللجنة المنظمة تبتعد عن إقامة سباق المتدربين في البرازيل حرصاً على سلامتهم وسلامة الجميع بعد ظهور «فيروس زيكا».

مدير مضمار كلامبنبورغ: نجاح كبير للسباق

عبر نيكولاس كوردي، الرئيس التنفيذي لمضمار كلامبنبورغ الدنماركي عن فرحته الكبيرة بالنجاح الذي تحقق في مهرجان الخيول العربية الأصيلة من خلال سباق جولة الفرسان المتدربين، وقال إن السباق أقيم في الدنمارك في توقيت مثالي ونموذجي هذا الأسبوع الذي يشهد تنظيم فعاليات كثيرة للفروسية في مضمار كلامبنبورغ من بينها تنظيم ديربي الدنمارك والديربي الاسكندنافي المفتوح، وقدم نيكولاس الشكر إلى سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان على رعايته الكريمة ودعمه للخيول العربية الأصيلة مما كان له الأثر الكبير في الانتشار الواسع لها في مختلف قارات العالم، مشيراً إلى أن الدنمارك مثل كل الدول التي حظيت بإقامة فعاليات المهرجان العالمي للخيول العربية الأصيلة، أخذت تهتم أكثر بالسلالات العربية من الخيول، وبدأ الملاك، من الأوربيين عموماً، الاهتمام بهذه الخيول.

نقل مباشر عبر «ياس»

خصصت قناة ياس الفضائية تغطية خاصة للسباق بالنقل المباشر والتحليل، حيث أشرف على التقديم المذيع عمر الجغيمان الذي استضاف الإعلامي الإنجليزي الشهير والمتخصص في سباقات الفروسية ديريك طومسون من إعداد محمد سالم فضل.

طباعة Email