العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    بدعم من مهرجان منصور بن زايد العالمي

    7 سباقات لكأس الوثبة في مهرجان هارفورد اليوم

    صورة

    ينطلق اليوم في مضمار هارفورد بإنجلترا، المهرجان الثالث للخيول العربية لعام 2016، بدعم ورعاية مهرجان سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان للخيول العربية الأصيلة، وضمن فعاليات النسخة الثامنة من المهرجان العالمي، وبتنظيم جمعية الخيول العربية الأصيلة في المملكة المتحدة، ويتألف المهرجان من 7 سباقات، بمشاركة نخبة من الخيول العربية الأصيلة، وتم الإعلان عن مشاركة 59 خيلاً، تتنافس في السباقات السبعة، ويستقطب سباق كأس مزرعة الوثبة للتكافؤ لمسافة 2800 متر تصنيف (صفر إلى 40) 14 خيلاً.

    ومن أبرز المرشحين للفوز «كالماي» في سباق مزرعة الوثبة للتكافؤ تصنيف (صفر إلى 60)، و«فندتا» في سباق كأس مزرعة الوثبة ستاليون ستيكس للتكافؤ تصنيف (صفر إلى 80).

    حضور مميز

    وينتظر أن يشهد السباق حضوراً مميزاً من عشاق ومحبي سباقات الخيول العربية الأصيلة في انجلترا، إلى جانب مشاركة كبيرة من مختلف المربين والمدربين والفرسان، خاصة أن المهرجان يتاح فيه الدخول للجمهور مجاناً.

    ويأتي تنظيم المهرجان بتوجيهات سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، وسمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة، الذي يتضمن كأس زايد، وبطولة العالم لسمو الشيخة فاطمة بنت مبارك للسيدات وبطولة «أم الإمارات» للفرسان المتدربين، وكأس مزرعة الوثبة ستد، وجوائز دارلي التقديرية لـ «أم الإمارات» هوليوود 2016، والمؤتمر العالمي لخيول السباق (روما 2016)، وكأس مهرجان سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان للقدرة، وكأس سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك لفرق السيدات للقدرة.

    دور مهم

    وعن انطلاقة المهرجان هذا العام قالت لارا صوايا المدير التنفيذي لمهرجان سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان العالمي للخيول العربية الأصيلة، رئيس الاتحاد الدولي لأكاديميات سباقات الخيول «افهار» رئيس لجنة سباقات السيدات والفرسان المتدربين في الاتحاد الدولي: «سباقات الخيول العربية الأصيلة في المملكة المتحدة تلعب دوراً مهماً في الترويج لصناعة الخيول العربية، ونحن سعداء بالعودة لهذه السباقات الحيوية».

    وأضافت: «بناءً على توجيهات سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، يقوم المهرجان بمنح سلسلة سباقات الوثبة لصغار المربين أهمية كبيرة، حيث أن هذه السباقات تساعد على توسيع قاعدة الخيول العربية الأصيلة، وتمهد لاتساع رقعة السباقات وترسيخ أرضيتها».

    جمهور غفير

    ومن جهتها قالت اماندا سميث مدير جمعية الخيول العربية الأصيلة في المملكة المتحدة: «كان لدينا جمهور غفير في أول سباقين في هارفورد، برعاية مهرجان سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان العالمي للخيول العربية الأصيلة، ونتوقع أن يكون الطقس صحواً».

    وأضافت: «سيكون شهر أغسطس حافلاً بالمهرجانات في بريطانيا برعاية المهرجان، حيث سيكون لدينا يوم الإمارات في سانداون الذي يتألف من سباقين يومي 19 و20، وهما سباقا مونديال (أم الإمارات) للسيدات، وكأس الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان للخيول العربية للفئة الأولى». واستطردت: «في نهاية الشهر الجاري ستعود سباقات كأس مزرعة الوثبة مرة أخرى إلى هارفورد». وقالت «إن المهرجان يقوم بدور كبير في دعم صناعة الخيول العربية الأصيلة في بريطانيا وفي العالم، إلى جانب رعاية أغلى السباقات العالمية، ويتصدرها جوهرة تاج الشيخ زايد للفئة الأولى البالغ جائزته المالية 1.2 مليون يورو والذي يقام في بداية الموسم الإماراتي بمضمار أبوظبي».

    3

    مهرجان هارفورد هو الثالث لسلسلة سباقات كأس مزرعة الوثبة الذي يقام بمضمار هارفورد، وهو أحد المعاقل المهمة لسباقات الخيول العربية الأصيلة في إنجلترا.

    طباعة Email