أكثر من 700 فارس وفارسة يتنافسون في 4 سباقات

مهرجان ولي عهد دبي للقدرة ينطلق اليوم

صورة

برعاية ودعم سمو الشيخ حمدان بن محمد آل مكتوم ولي عهد دبي. تشهد مدينة دبي الدولية للقدرة في سيح السلم ابتداء من اليوم ولغاية السبت المقبل، فعاليات مهرجان سمو ولي عهد دبي للقدرة والذي يتضمن 4 سباقات تشمل مختلف الفئات.

وتبدأ الانطلاقة اليوم بسباق السيدات لمسافة 90 كيلو متراً. ويقام غداً سباق الإسطبلات الخاصة لمسافة 100 كيلو متر، ثم سباق اليمامة لمسافة 120 كيلو متراً والذي يقام الأربعاء لمسافة 120 كيلو متراً وخصص للأفراس.

ويختتم المهرجان بسباق كأس ولي عهد دبي لمسافة 120 كيلو متراً ويشهد مشاركة النخبة من مختلف الإسطبلات داخل وخارج الدولة.

سباق السيدات

يفتتح المهرجان بسباق السيدات للقدرة والذي ينطلق في السابعة من صباح اليوم لمسافة 90 كيلو متراً تم تقسيمها إلى ثلاث مراحل. المرحلة الأولى تبلغ مسافتها 40 كيلو متراً «اللون الأصفر»، تعقبها فترة راحة إجبارية لمدة 40 دقيقة ثم المرحلة الثانية وتبلغ مسافتها 32 كيلو متراً وتم ترسيمها باللون الأخضر وتعقبها راحة إجبارية لمدة 50 دقيقة ثم المرحلة الثالثة والأخيرة وتبلغ مسافتها 18 كيلو متراً وثم ترسيمها بالألوان البيضاء.

شروط ولوائح

تبدأ انطلاقة السباق في السابعة صباحاً من مدينة دبي الدولية للقدرة في سيح السلم وتقدر أن يكون عمر الخيل 6 سنوات فما فوق، وأن يكون الحد الأدنى لوزن الفارس 50 كيلو غراماً كما تقرر أن يكون الحد الأعلى لنبض الخيل 64 نبضة بالدقيقة. وتقرر أن يكون الحد الأدنى للسرعة 14 كلم بالساعة.

تعليمات

قررت اللجنة المنظمة أن يكون الاجتماع التنويري قبل السباق وعند بوابة الفحص البيطري.

وطالبت اللجنة الفرسان بضرورة تهيئة وتجهيز الخيل قبل إحضاره للبوابة البيطرية للفحص ما قبل السباق، وأن أي خيل يرفض أو يشكل خطراً على الكادر الطبي يستبعد من السباق. وتقرر السماح بدخول شخصين فقط داخل البوابة البيطرية. ولا يسمح للطاقم المرافق التواجد في المداخل أو البوابة البيطرية. ولا يسمح بانتظار الخيل عند بوابات الفحص البيطري.

وتقرر عدم استخدام السوط والمهماز واللجام الطويل جداً. وإذا لم يجتز الخيل الفحص خلال الزمن المحدد وسمح بعرضه مرة أخرى يجب أن يخرج مصحوباً ببطاقة الخيل البيطرية وبطاقة التوقيت مع بوابة الخروج، ثم يعبر مجدداً بوابة الفحص البيطري ليسجل له زمن جديد.

وقررت اللجنة المنظمة أن أي خيل ينسحب بعد انطلاق السباق يجب عرضه على الطبيب البيطري المسؤول قبل مغادرته موقع السباق.

وسيتم استخدام الجهاز الإلكتروني أو اليدوي لمراقبة نبض الخيل وتحديد معدل نبضات القلب حسب النظام المتبع.

وقررت اللجنة المنظمة أن أية مماطلة داخل البوابة البيطرية تعرض مرتكبها للعقوبة. وتقرر عدم السماح للسيارات بالاقتراب من الخيل في المسارات.

وطالبت اللجنة المنظمة أفراد الطاقم المرافق والسائقين التنبيه إلى أن القيام بأي عمل يزعج الخيول المشاركة أو يؤثر على أدائها، سيعرض الفارس للعقوبة.

كما يمنع منعاً باتاً إعطاء الماء أو أي نوع من المساعدة من داخل السيارة.

حاملة اللقب

تحمل الفارسة القطرية خلود محمد الخوري لقب بطولة السيدات لمسافة 90 كم، ممتطية صهوة الفرس «إس ام فلو» لاسطبل النصر 2 مسجلة زمناً قدره 3.04.24 ساعات، تليها في المركز الثاني الفارسة آية عبد الرضا ممتطية صهوة الجواد «كروان» لاسطبل ام. آر. ام مسجلة زمناً قدره 3.04.29 ساعات، فيما جاءت الفارسة عفراء خليفة السويدي في المركز الثالث ممتطية صهوة «إيه في بي» لاسطبل «آم. آر. ام» مسجلة زمناً قدره 3.06.09 ساعات.

وجاءت في المركز الرابع الفارسة المغربية مها خالد على صهوة الجواد «كات أهل ناهي» لإسطبل دبي للقدرة مسجلة زمناً قدره 3.19.50 ساعات،. وأعربت البطلة خلود عن سعادتها بتحقيق الفوز بلقب السباق قائلة: «إن سباق سمو ولي عهد دبي من السباقات المهمة التي يتمنى الجميع المشاركة والفوز فيها».

2009

توج سمو الشيخ حمدان بن محمد آل مكتوم بلقب أول سباق في 4 أبريل عام 2009، ممتطياً صهوة الجواد «جارامان ميكادو» لفريق فزاع للقدرة، ومسجلاً زمناً قياسياً قدره 4.20.47 ساعات .واحتل الفارس عمير البلوشي المركز الثاني، ممتطياً «شارلاندر الشريف» لإسطبل الريف، واحتل الفارس سالم بن غدير المركز الثالث، ممتطياً «إس. إيه. إس إلكسيس» لفريق فزاع للقدرة.

محمد العضب: دعم لامحدود يقدمه راعي المهرجان للفروسية

تقدم محمد عيسى العضب، المدير العام لنادي دبي للفروسية، بالشكر إلى سمو الشيخ حمدان بن محمد آل مكتوم، ولي عهد دبي، لدعمه المتواصل لرياضة الفروسية عامة ولسباقات القدرة بصفة خاصة.

وأضاف قائلاً في تصريح لــ«البيان الرياضي»: «يعد سباق كأس ولي عهد دبي من أهم السباقات في الدولة، وتحرص معظم الإسطبلات منذ فترة مبكرة على تجهيز وإعداد أفضل خيولها لهذه المناسبة».

وأضاف العضب أن أكثر من 700 خيل تم تسجيلها للمشاركة في السباقات، تمثل معظم الإسطبلات العامة والخاصة وأندية الفروسية بالدولة التي تسعى للظهور بمظهر وبمستوى طيب ومشرف في هذه المناسبة الغالية.

وأعلن العضب اكتمال كل الاستعدادات لإخراج الحدث على أكمل وجه، مشيراً إلى أن اللجان المنظمة في منطقة السباق وفي نادي دبي للفروسية قد أكملت جاهزيتها، ومضيفاً أن النادي بعد أن نجح في تنظيم عدد من الفعاليات وعلى رأسها كأس صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم للقدرة، يسعى لإخراج هذه الفعالية المهمة بالمستوى الذي يليق بالحدث.بداية

وقال العضب إن بداية انطلاقة المهرجان ستكون بسباق السيدات اليوم وبمشاركة كبيرة، مشيراً إلى أن السباق يأتي في إطار الدعم اللامحدود من سمو الشيخ حمدان بن محمد آل مكتوم لهذه الفئة التي ثبتت أقدامها في سباقات القدرة.

وأضاف أن سباق «اليمامة» بالمهرجان يعتبر ثاني سباق مخصص للأفراس، مشيراً إلى أن الفكرة جاءت من سمو الشيخ حمدان بن محمد آل مكتوم، وذلك دعماً لسباقات الأفراس حتى تجد المزيد من الفرص للمشاركة، وتابع: «اختيار سموه لاسم اليمامة جاء تكريماً لهذه الفرس القوية التي حققت إنجازات غير مسبوقة، آخرها فوز سموه على ظهرها بسباق بطولة العالم للقدرة في نورماندي الفرنسية عام 2014».

مبادرة

وقد وجدت مبادرة «جميلتي» ترحيباً وإشادة كبيرة من الملاك والمدربين الذين أعربوا عن تقديرهم لهذا السباق الذي أعطى للأفراس قيمة إضافية،وأكد العضب أن المهرجان يمثل في مجمله فعاليات متنوعة تغطي الأوجه المختلفة لمشاركات الفرسان في القدرة والتحمل التي تختتم بسباق كأس ولي العهد «3 نجوم»، وهذا ما يعكس التنوع الكبير في المهرجان.

وأشاد العضب بالدعم اللامحدود الذي يجده المهرجان من سمو ولي عهد دبي لكل المشاركين في فعالياته.

وأضاف قائلاً إن كل مشارك يعتبر فائزاً، وليس هناك خاسر في المهرجان.

جوائز

أعلن محمد العضب، المدير العام لنادي دبي للفروسية، عن رصد جوائز قيمة للمشاركين، وذلك كمكرمة من سمو الشيخ حمدان بن محمد آل مكتوم، ولي عهد دبي، تقديراً للفرسان وجهودهم، وتمنى العضب التوفيق والنجاح للفرسان، وأن يحظوا بالجوائز القيمة المقررة لهم. وأشاد العضب بالدعم اللامحدود الذي ظل يقدمه سمو الشيخ حمدان بن محمد آل مكتوم، ولي عهد دبي، لرياضة الفروسية وسباقات القدرة بصفة خاصة،.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات