00
إكسبو 2020 دبي اليوم

أشاد بالنجاح الفني والتنظيمـي للنسخة السادسة

منصور بن محمد يتوج زيدان وأبـوظبي بكــأسي جوليس باير وبنتلي للبولو

منصور بن محمد خلال تتويج فريق زيدان - تصوير- عماد علاء الدين

ت + ت - الحجم الطبيعي

توّج سمو الشيخ منصور بن محمد بن راشد آل مكتوم فريق زيدان بكأس جوليس باير الذهبي، وفريق أبوظبي بكأس بنتلي الذهبي للبولو، كما توج سموه فريق بن دري بالهدايا التذكارية لحصوله على وصافة بطولة كأس جوليس باير..

والهدايا القيمة لفريق مهرة وصيف بطولة كأس بنتلي الذهبي للبولو، عقب ختام النسخة السادسة لبطولة كأس دبي الذهبي للبولو 2015 التي تأتي ضمن سلسلة «بطولة دبي المفتوحة» للبولو، والتي أسدل الستار عليها مساء أول من أمس بملاعب نادي دبي للبولو والفروسية.

وحظيت هذه البطولة برعاية كريمة من سمو الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم، وشهدت مشاركة 10 فرق، مثلها نجوم الإمارات برياضة الملوك، إضافة إلى أبزز اللاعبين من السعودية، والعديد من المصنفين على العالم بهذه الرياضة الذين استقطبتهم النسخة السادسة التي تعتبر الأبرز والأقوى في منطقة الشرق الأوسط، والرابعة على العالم بعد أوروبا وأميركا وآسيا، وخاصة تصنيف فرقها الذي وصل إلى 18 هانديكاب (جول).

إشادة

وأشاد سمو الشيخ منصور بن محمد بن راشد آل مكتوم، راعي حفل ختام النسخة السادسة للبطولة، بالنجاحات التي حققتها البطولة، والتي استقطبت أبرز نجوم اللعبة في الإمارات والعالم، بينهم النجم الأرجنتيني بابلون، أفضل لاعب في العالم.

وأثنى سموه على جهود اللجنة المنظمة للبطولة برئاسة محمد الحبتور، كما أثنى على المستوى الفني للمباراة النهائية، منوهاً بأن البطولة اكتسبت خلال السنوات الست الماضية سمعة ومكانة متميزة، وباتت واحدة من أكبر وأفضل البطولات العالمية.

وقال سموه: «إننا فخورون بأن تنجح كوادرنا الوطنية في تنظيم كبريات البطولات، وبهذه الصور الرائعة التي تعكس الوجه الحضاري لدولتنا الغالية، وتسهم في الترويج للسياحة الرياضية بدولة الإمارات العربية المتحدة عامة ودبي خاصة».

واختتم سموه تصريحه بتهنئة اللجنة المنظمة والفرق الفائزة بالمراكز الأولى في البطولة واللاعبين الفائزين بالألقاب، متمنياً للبطولة والمشاركين فيها المزيد من النجاحات.

وشكل النهائي المثير مسك الختام للبطولة التي شهدت مباراتي الختام، وانتهت الأولى بفوز فريق أبوظبي بقيادة الفارس فارس اليبهوني على فريق مهرة بقيادة المخضرم راشد الحبتور بنتيجة نهائية وصلت إلى 7 أهداف مقابل 5 أهداف على كأس بنتلي الذهبي، بينما جاء تتويج فريق زيدان بقيادة السعودي عمرو زيدان بكأس جوليس الذهبي عقب فوزه على فريق بن دري بنتيجة نهائية وصلت إلى 9 أهداف مقابل 7 أهداف.

حضور كبير

وشهد مراسم الختام والتتويج، إلى جانب سمو الشيخ منصور بن محمد، راعي حفل الختام، كل من رجل الأعمال حميد بن دري، ومحمد الحبتور، منظم البطولة، وأحمد الحبتور، ممثل مجموعة شركات الحبتور، ودانيال سافاري، المدير التنفيذي بالشرق الأوسط لجوليس باير، الراعي الرئيس للبطولة، وستيفان ريوليس، المدير التنفيذي لشركة بنتلي، ومطر اليبهوني، عضو مجلس أبوظبي الرياضي..

والعديد من المسؤولين وممثلي الشركات والمؤسسات الراعية والقائمين على هذه الرياضة بالدولة، وجماهير غفيرة من جميع الجنسيات والأعمار بأرض ملاعب نادي دبي للبولو والفروسية الذي احتضن منافسات البطولة خلال الفترة من 23 فبراير حتى 13 مارس الحالي.

وشهد الحفل الختامي الذي أعدته اللجنة المنظمة برنامجاً حافلاً ومثيراً وممتعاً بفقراته المتنوعة، انطلق منذ العاشرة صباحاً عندما فتح النادي أبوابه للجماهير، وفي الحادية عشرة بدأت منطقة ألعاب الأطفال في استقبالهم، وعند انتصاف اليوم بدأت الفقرات الاستعراضية والموسيقية.

وأقيمت المباراة الأولى على كأس بنتلي الذهبي بين فريقي مهرة وفريق أبوظبي.

بدأت في سماء البطولة عروض مظلية من فريق سكاي دايف، وتم بعدها إنزال كرة المباراة النهائية من خلال المظليين، إيذاناً بانطلاق المباراة النهائية. وعقب المباراة بدأت مراسم التتويج، ثم أفضل لاعب وأفضل خيل، وتكريم الحكام، تبعها تكريم فريق مهرة الوصيف، وأبوظبي بطل كأس بنتلي الذهبية، ثم بن دري الوصيف، وزيدان بطل كأس جوليس باير الذهبي.

أبوظبي يهزم مهرة وينتزع كأس بنتلي الذهبي

 

في المباراة الأولى، استطاع فريق أبوظبي بقيادة الفارس فارس اليبهوني من انتزاع كأس بنتلي الذهبي عقب فوزه على فريق مهرة، بقيادة راشد الحبتور، بعد مباراة مثيرة قلب موازنيها لمصلحته خلال الشوطين الرابع والخامس، برغم أفضلية التقدم لفريق مهرة بنهاية الشوط الثالث 4/2. ودانت أفضلية الشوط الأول لمصلحة فريق مهرة بتسجيله هدفين عن طريق بيتالوجا وزميله وجي جيبري..

بينما سجل هدف فريق أبوظبي الوحيد بالشوط محترفه جوان زافلتا، واستطاف لاعب فريق أبوظبي الفريدو إدارة التعادل بنهاية الشوط الثاني 2/2. واستعاد فريق مهرة التقدم في الشوط الثالث بهدفين دون رد عن طريق نجم الفريق بيتالوجا، أحداهما من ضربة جزاء على بعد 60 ياردة.

عودة أبوظبي

ونشط بشكل ملحوظ فريق أبوظبي في الشوط الرابع، ودانت له أفضلية اللعب والنتيجة بتسجيله ثلاثة اهداف دون رد، عن طريق ألفريدو هدفين، وجوان الهدف الثالث، ليتقدم أبوظبي للمرة الأولى 5/4، وواصل فريق أبوظبي سطوته في الشوط الخامس بتعزيز التقدم بهدفين عن طريق ألفريدو، بينما سجل هدف فريق مهرة الوحيد لاعبه ناتشو، ليتوج بكأس بنتلي الذهبي الذي فقده فريق مهرة بطل النسخة الماضية.

زيدان يواصل التألق

كعادته، واصل محترف فريق زيدان تألقه بساحات اللعبة والبطولة على وجه التحديد، لقيادة فريقه للفوز في المباراة الختامية للبطولة والسادسة على التوالي بهذه النسخة، بتسجيله 7 أهداف من أصل 9 أهداف..

حصيلة فريقه أمام فريق بن دري الذي سجل سبعة أهداف، أبعدته عن تحقيق طموحاته بمواصلة مسيرته الناجحة بالبطولة، وخاصة بوصوله إلى المباراة النهائية بدون هزيمة، وكانت هذه الخسارة الوحيدة والأقصى له بالبطولة.

واستطاع فريق زيدان أن يفرض سيطرته في الشوط الأول، بتسجيله 3 أهدافاً عن طريق بابلو وفاكوندو ومارتين، مقابل هدف وحيد لفريق بن دري عن طريق راؤل، وشهد الشوط الثاني مزيداً من الإثارة التي لم تخلُ من ضياع العديد من الفرص، إلا واحدة كانت إيجابية لمصلحة فريق بن دري يسجلها راؤل بالهدف الثاني له ولفريق بن دري، ليصل بالنتيجة إلى 3/2.

ومع بداية الشوط الثالث، يعزز نجم فريق زيدان بابلو تقدم فريقه بالهدف الرابع، ويرد عليه بسرعة راؤل لاعب فريق بن دري بالهدف الثالث، ومن خلال ضربة جزاء يتصدى لها بابلو ليدرك الهدف الخامس لفريقه مع نهاية الشوط الذي يمثل منتصف وقت المباراة بنتيجة 5/3 لزيدان.

أفضلية بن دري

ووسط تبادل الهجمات وتكثيفها طوال الشوط الرابع، أظهر فريق بن دري أفضلية بتسجيله هدفين عن طريق راؤل ومانويل، ليدرك التعادل الأول 5/5، ويتقدم للمرة الأولى عن طريق نجمه راؤل، وبسرعة يعود بابلو إلى تألقه بتسجيله هدفين، ويستعيد التقدم بنهاية الشوط 7/6، برغم أن فريق بن دري أضاع ضربة جزاء.

بابلو المنقذ

ومع بداية الشوط الخامس والأخير، أدرك فريق بن دري التعادل 7/7 عن طريق راؤل، وقبل نهاية المباراة بدقيقة ونصف الدقيقة، استطاع نجم فريق زيدان بابلو تسجيل هدفين، بتقدمه من جديد.

دانيال سافاري: رعايتنا مستمرة وفخورون بما تحقق

 

اعرب دانيال سافاري المدير التنفيذي لجوليس باير بمنطقة الشرق الاوسط عن بالغ سعادته بالنجاحات التي شهدتها النسخة السادسة للبطولة وخاصة انها الرعاية الاولى لها والتي حملت البطولة اسمهم، معرباً عن افتخارهم بهذه النجاحات والتي تضافرت جهود الجميع للوصول بهذه البطولة لأعلى درجات التفوق، مؤكدا استعداده لرعاية النسخة المقبلة.

واكد سافاري ان هناك علاقة وثيقة بين بنك جوليس باير وعملائه كما هو الحال بين العلاقة بين الفرسان والجياد للوصول لاعلى درجات النجاح المنشود، واشاد بالمستوى الفني العالي للبطولة وخاصة تواجد النخبة من اللاعبين المواطنين والمحترفين، هذا الى جانب الابداع في التنظيم والحضور الجماهيري للعبة، مشيراً الى ان هذه النجاحات تتزامن مع احتفالاتنا بمرور عشر سنوات بالتواجد بقوة على ارض الامارات.

بطولة جيدة

وقال راشد الحبتور كابتن فريق مهرة: قدمنا بطولة جيدة وحاولنا أن نصل إلى ما هو أبعد من المركزين الثالث والرابع ولعبنا في كأس بنتلي وصعودنا للنهائي كان تأكيدا أن فريقنا كان قادرا على الوصول إلى أبعد مدى في البطولة ولكننا في الوقت نفسه سعداء بالوصول إلى منصات التتويج من بين 10 فرق مشاركة.

وأضاف أن البطولة قوية بعدد اللاعبين المصنفين المشاركين فيها وأيضا عدد اللاعبين المواطنين مؤكدا ان الفارق بين فريق وآخر يعود إلى قوة الخيول التي قد تساعد فريقا ولا تساعد آخر، ونتمنى أن نعوض في البطولات المقبلة.

واكد أن البولو في الدولة يواصل الارتقاء وخلال السنوات القليلة الماضية ارتقت كأس دبي الذهبية وأيضا كأس دبي الفضية، وكلا البطولتين تكشف التطور الذي حدث للعبة.

ووجه الحبتور الشكر إلى سمو الشيخ منصور بن محمد بن راشد آل مكتوم على حضوره المباراة النهائية وتتويج الأبطال مؤكدا أن المباراة النهائية كانت قوية ولعبت الخيول فيها الدور الأول بجانب خبرة اللاعبين ونبارك لفريق زيدان الفوز بالمباراة والكأس.

ابن دري ليس سعيداً بالنهائي

قال المخضرم سعيد بن حميد بن دري قائد فريق ابن دري ان خسارتهم امام فريق زيدان بختام البطولة لم يكن متوقعاً مع احترامي لفريق زيدان، رغم عدم ظهورنا المعهود في بداية المباراة، ولكننا عدنا بقوة لوضعنا الطبيعي خلال آخر شوطين، وكنا نطمح ان ننقل المباراة للشوط السادس الاضافي، والحسم بالكأس بالذهبية.

واكد سعيد بان فريقه قدم مشوارا يرقى للطموحات في هذه البطولة، ووصلنا للنهائي بجدارة واستحقاق وبدون اي خسارة، ولكن المؤسف ان فريقنا لم يستطع الحد من خطورة نجم فريق زيدان بابلو خلال آخر دقيقتين من المباراة، رغم علمنا بخطورته ودوره في خطف النتيجة لمصلحة فريقه في العديد من المباريات، ولكن ما شاء الله حصل وهذا مصيرنا في النهاية والتي لا بد من فريق فائز والآخر خاسر للمباراة وليس المهزوم.

عموماً البطولة بمجملها ناجحة بكافة المقاييس، وفي النهاية لا بد من تقديم التهنئة للفرق الفائزة وللجنة المنظمة للبطولة وأخص بالشكر راعي حفل الختام سمو الشيخ منصور بن محمد بن راشد لتفضله وتشريفنا برعاية هذه البطولة الاهم والاقوى في الموسم.

كأس دبي الذهبية..نجاح فاق التوقعات

شهدت الساحة الرياضية المحلية والاقليمية ردود أفعال واسعة لبطولة كأس دبي الذهبية في نسختها السادسة التي أقيمت برعاية كريمة من سمو الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي، وخاصة انها تعتبر الرابعة على العالم من بطولات رياضة الملوك بعد امريكا واوروبا آسيا، لما تضمه من ابرز اللاعبين الاماراتيين، الى جانب نجوم اللعبة في السعودية، بالاضافة لابرز نجوم هذه الرياضة على العالم.

وقد أجمعت ردود الافعال سواء من المنظمين وخبراء اللعبة أو اللاعبين أو حتى الجماهير على ان هذه النجاحات فاقت التصورات والتوقعات وأضحت تمثل ظاهرة طبيعية تقترن دوما بكوادرنا الوطنية التي تمرست على انجاح كبريات البطولات.

الحبتور: اعتراف دولي

كشف محمد الحبتور رئيس اللجنة المنظمة الذي يقود فريق جوليس باير الحالي والحبتور سابقاً انه في عام 2012 اعترف «اتحاد البولو العالمي» ببطولة كأس دبي الذهبية، وهذا في العام الماضي تقرّر في الاجتماع السنوي للجنة الدوري منح بطولة كأس دبي الذهبية للبولو العدد الأكبر من النقاط في «فئة كأس التحدّي».

وأضاف ان بطولة الكأس الذهبية يتم تنظيمها تحت مظلة «رابطة هورلينغهام للبولو»، ووفقاً لقوانينها، ويتم تأمين الحكّام تحت إشراف دولي محكم من جانب الرابطة، ومستوى الهانديكاب لهذا الموسم 18 هدفاً، ما يجعل كأس دبي الذهبية للبولو (بطولة دبي المفتوحة) البطولة ذات العدد الأكبر من الهانديكاب في الشرق الأوسط وأفريقيا وآسيا.

وأوضح الحبتور ان البطولة تجمع بين الروح الرياضية العالية والسحر الرائع، باتت تُعرَف بأنها من أبرز المحطات في الروزنامة الدولية للبولو، وشعبيتها تزداد من عام لآخر، كما أن بعضاً من ألمع الأسماء في عالم البولو متواجدون بساحات البطولة وبملاعبها في دبي.

وقال: اكتسبت البطولة سمعة عالمية بفضل التزام القادة وحقّقت بطولة كأس دبي الذهبية للبولو الكثير في فترة زمنية قصيرة، فالبطولة التي بدأت بهانديكاب 10-12 هدفاً عام 2010 أصبحت الآن البطولة ذات العدد الأكبر من الهانديكاب في الشرق الأوسط، مع 18 هدفاً، وهذا ليس كل شيء نعمل الآن على زيادة الرهانات ليصبح عدد الهانديكاب اكثر واكثر من 18 هدفاً في الاعوام المقبلة! الأمر الذي سيساهم بلا شك في رفع مستوى المنافسة.

مشاركة ميثاء بنت محمد

أشاد رجل الاعمال حميد بن دري بمشاركة سمو الشيخة ميثاء بنت محمد بن راشد آل مكتوم في البطولة مما أعطى دعما وبعدا جديدا لها وعزز من نجاحاتها.

وقال إن ما يميز سلسلة البطولة التي تقام في دبي أن توقيتها مناسب جدا ويستقطب أبرع اللاعبين من أنحاء العالم بسبب الطقس البارد الذي يجتاح أوروبا وأمريكا في هذه الفترة من السنة.

وعن نتائج هذه النسخة قال انها حفلت بالندية والاثارة والمزيد من التحدي، مما جعل هوية الفريق الفائز مجهولة حتى نهاية معظم المباريات، واكد انها لم تخل من المفاجآت، والدليل على ذلك ذهاب العديد من الفرق للشوط الاضافي وحسمت بالهدف الذهبي.

اليبهوني: دعم فلاح بن زايد للعبة وراء النجاحات

أكد فارس اليبهوني، كابتن فريق أبوظبي، أن فريقه قدم مستوى جيداً في كل المباريات التي خاضها في البطولة، خاصة أن الفريق استعد جيداً من أجل المنافسة في اللقب، «والدليل أن فريقنا لم يخسر إلا بالحظ في الثواني الأخيرة، وبفارق هدف في مباريات الدور الأول، وبرغم ذلك فاز في مباراتين، ووصل إلى المنافسة على ضربات الترجيح التي لم تنصفه، وصعد الإمارات إلى المربع».

وأضاف: «أن الموسم ما زال به بطولة في نادي غنتوت، وهي بطولة لن تكون سهلة، وسندخلها بكل قوة من أجل أن يكون ختام الموسم مسكاً والفوز بلقبها.

ونتوجه بالشكر إلى سمو الشيخ فلاح بن زايد آل نهيان، رئيس نادي غنتوت للفروسية والبولو، على رعايته للعبة، وما يقدمه من دعم من أجل الارتقاء بمستوى البولو في الدولة، إلى جانب الدعم الكبير الذي يقدمه النادي للاعبين، وانتقاء أفضل السلالات من الخيول، من أجل المشاركة بقوة في البطولات، ونأمل أن نودع الموسم ببطولة».

زيدان: اللقب بالعلامة الكاملة

ثمن رجل الأعمال السعودي عمرو زيدان، قائد فريق زيدان، مشوار فريقه في البطولة الذي حقق اللقب بجدارة وبالعلامة الكاملة خلال مشواره بالبطولة، ولم يتذوق مرارة الخسارة، بل تذوق الشهد والعسل، برغم احترامه جميع الفرق المشاركة في البطولة التي تجاوزها، وبرغم صعوبة بعضها، في ظل وجود هذه النخبة من أبناء الإمارات والمحترفين.

وأكد زيدان أن هذا اللقب له دلالات كبيرة، وسيحمّلنا مسؤولية كبيرة في مواصلة مسيرتنا بساحات اللعبة التي نعتز بوجودنا فيها بدولة الإمارات..

ولم يخفِ أن وجوده على أرض الإمارات قد منحه الشهرة والتألق بساحات رياضة الملوك، وتمنى أن تتواصل هذه المسيرة الناجحة للعبة بدولة الإمارات التي أصبحت قبلة للنجوم والمشاهير، ووجه شكره إلى الجميع على حسن التعاون الذي أشعره بحق أنه في بلده الثاني بين أحبة وأصدقاء يكنّ لهم كل احترام وتقدير.

بابلو: سعيد بفوز زيدان بكأس دبي الذهبية للبولو

أعرب الأرجنتيني بابلو أفضل لاعب والمصنف الأول في البطولة وأحد أبرز اللاعبين على مستوى العالم عن سعادته بفوز فريقه زيدان بكأس دبي الذهبية للبولو ..

مؤكدا أن الفوز جاء مستحقا بعد مشوار طويل في البطولة ونجح الفريق في الفوز بجميع المباريات، حتى وصل إلى المباراة النهائية التي كانت قوية وصعبة على الفريقين لأن كل فريق وصل إلى النهائي دون خسارة والمواجهة تغيرت كثيرا على مدار الأشواط الخمسة وكان من الصعب تحديد أو التكهن بالبطل حتى الشوط الخامس.

وأضاف أن فريق ابن دري قدم مباراة جيدة وكان من الممكن أن يفوز بالكأس ولكننا نجحنا في تحويل المباراة لصالحنا في الشوط الخامس والأخير وتقدمنا بهدفين والأهم أن الجماهير الكبيرة التي حضرت المباراة استمتعت كثيرا بالنهائي والأداء الجميل من الفريقين.

ووجه بابلو الشكر إلى سمو الشيخ فلاح بن زايد آل نهيان رئيس نادي غنتوت للفروسية والبولو على ما يقدمه للعبة في الإمارات.

فابلو يتصدر المحترفين وراشد البواردي في صدارة المواطنين

تصدر هداف المحترفين الارجنتيني مانويل دونيف لاعب فريق زيدان المصنف الاول بالبطولة ومن اوائل العامين بتسجيله 37 هدفا، ويحتل المركز الثاني كل من اللاعبين لوكاس من فريق الامارات وزميله ديجو لاعب فريق ديزرت بالم 2 ولكل منهما 21 هدفا ويأتي بعدهما جوليريمو لاعب فريق جوليس باير وسنتياغو لاعب فريق ديزرت بالم 1 ولكل منهما 19 هدفا.

وعلى مستوى اللاعبين المواطنين يقف على قمة المتصدرين راشد البواردي قائد فريق ديزرت بالم 1 بتسجليه 12 هدفا، ويحل بالمركز الثاني السعودي عمرو زيدان قائد فريق زيدان 6 اهداف، وفي المركز الثالث سعيد بن دري قائد فريق ابن دري 5 اهداف، ثم فارس اليبهوني قائد فريق ابوظبي 5 اهداف بنفس المركز والسعودي سلطان ادريس قائد فريق ادريس 4 اهداف، وراشد الحبتور 3 اهداف ومثلها لسمو الشيخة ميثاء بنت محمد.

طباعة Email