العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    3 فرق تتصارع على بطاقتي التأهل إلى الدور الثاني لكأس البولو الذهبية

    ميثاء بنت محمد تقود الإمارات للفوز على أبوظبي

    • الصورة :
    • الصورة :
    صورة

    قادت سمو الشيخة ميثاء بنت محمد فريق الإمارات إلى فوز صعب على فريق أبوظبي بقيادة فارس اليبهوني بنتيجة نهائية 10 أهداف مقابل 9 أهداف، وجاء الفوز من خلال الهدف الذهبي الذي سجله اللاعب لوكاس مونتفيردي في الشوط السادس الإضافي في اللقاء المثير الذي أقيم على أرض ملاعب نادي دبي للبولو والفروسية مساء أول من أمس.

    وفي نفس الجولة ضمن المجموعة الثانية نجح فريق ديزرت بالم 2 بقيادة طارق البواردي في تحقيق الفوز على شقيقه راشد البواردي بنتيجة 9 أهداف مقابل 8 أهداف في اللقاء الذي أقيم على ارض ملاعب منتجع ونادي ديزرت بالم بدبي.

    وبهذه النتائج ضمن المجموعة الثانية تتصدر 3 فرق قمة المجموعة، وهي الإمارات وزيدان وديزرت بالم 2 ولكل منها 4 نقاط في صراع جديد على حجز مقعدي الدور الثاني لبطولة جوليس بار للبولو والتي تقام ضمن سلسلة بطولة كأس دبي الذهبية للبولو 2015 وتستمر منافساتها حتى الثالث عشر من شهر مارس المقبل، بينما فقد فريقا ديزرت بالم 1 وأبوظبي فرصتيهما في بلوغ الدور الثاني بعد ان تلقى كل منهما هزيمتين ورصيدهما صفر من النقاط.

    ويحسب للبطولة مشاركة 10 فرق تم تقسيمها الى مجموعتين متكافئتين، وتعد هذه البطولة بنسختها السادسة هي الأكبر والأقوى، من حيث عدد الفرق ونوعية اللاعبين بتصنيف فرقها والتي وصلت إلى 18 هانديكاب (جول) والتي يقود فرقها أبرز اللاعبين من أبناء الإمارات، بالإضافة إلى نجوم اللعبة من المحترفين والمصنفين على العالم، مما منحها المرتبة الأولى بمنطقة الشرق الأوسط والرابعة من بطولات رياضة الملوك على العالم بعد أوروبا وأميركا وآسيا.

    تجدد الأمل

    وكان الملعب رقم 1 بنادي دبي للبولو والفروسية قد شهد أول من أمس، موقعة مثيرة طغت عليها حرارة المنافسة بل سخونة اللقاء على الأجواء الباردة، والتي لم تخل من الرياح في معظم أوقاتها، حيث شهدت التحدي بين طرفيها، والتقلب في الأداء والنتيجة والتي وضعت الجميع تحت ضغوط كبيرة وترقب عما ستسفر عنه نهاية المباراة والتي شكلت نهائيا مبكرا ضمن المجموعة الثانية.

    لترتسم الفرحة العامرة على وجوه قائدة فريق الإمارات سمو الشيخة ميثاء بنت محمد وفريقها الذي يضم إلى جانب سموها كلاً من اللاعبين: لوكاس مونتيفيري وسينتياغو ستيرلينج واغونستو أكوتي، بتحقيق فوز صعب على فريق أبوظبي بقيادة فارس اليبهوني بنتيجة نهائية 10 أهداف مقابل 9 أهداف.

    فوز

    في المباراة الثانية، نجح فريق ديزرت بالم 2 بقيادة طارق البواردي في الفوز على شقيقه راشد البواردي قائد فريق ديزرت بالم 1، بتسعة أهداف مقابل ثمانية أهداف في المباراة التي أقيمت بينهما أمس الأول ضمن المجموعة الأولى، وكان أفضل لاعبي الفريقين راشد البواردي نجم فريق ديزرت بالم 1 الذي سجل 5 أهداف، وتوم برودي من فريق ديزرت بالم 2، وسجل أيضا 5 أهداف.

    ولم يكن سير المواجهة في بدايتها لصالح ديزرت بالم 2 بل نجح شقيقه في التقدم بهدفين دون رد في الشوط الأول، وأدرك الفريق الفائز باللقاء التعادل في الشوط الثاني بعدما سجل هدفين لتصل النتيجة إلى التعادل 2-2 مع نهاية الشوط الثاني.

    ويعود ديزرت بالم 1 ليتقدم من جديد في الشوط الثالث 4-2 بعدما سجل هدفين في الوقت الذي لم يظهر ديزرت بالم 2 بمستوى جيد وأهدر العديد من الفرص السهلة، وتتحول المباراة لمصلحة فريق ديزرت بالم 2 في الشوط الرابع بعدما سجل 4 أهداف مقابل هدف وحيد لفريق ديزرت بالم 1، وتصل المباراة إلى 6-5 مع نهاية الشوط الرابع وهو التقدم الأول لفريق ديزرت بالم 2.

    وشهد الشوط الخامس والأخير تساوي النتيجة بعدما سجل كل فريق 3 أهداف، إلا أن النتيجة النهائية خدمت ديزرت بالم 2، بعدما حافظ على فارق الهدف، وأنهى المباراة لصالحه 9-8.

    تهنئة

    هنأ فارس اليبهوني قائد فريق أبوظبي نظيره فريق الإمارات، بالفوز الغالي والأداء العالي، مؤكداً وبنبرة لم تخل من الحزن أن خسارتهم للمباراة وضعتهم في موقف صعب لبلوغ الدور الثاني للبطولة، لكنه في الوقت ذاته لم يغفل أن الفرصة لا تزال سانحة رغم صعوبتها والتي نحتاج فيها إلى ضرورة تحقيق الفوز خلال المباراتين المقبلتين، الى جانب انتظار هدايا الفرق الأخرى وتعثرها خاصة والتي تلعب ضمن مجموعتنا.

    مواجهة

    أبناء الحبتور وجهاً لوجه

    يشهد الملعب رقم 2 في الثانية والنصف بعد ظهر اليوم، موقعة لها خصوصيتها بين أبناء العائلة عندما يقود محمد الحبتور فريق جوليس باير فريقه بمواجهة شقيقه راشد الحبتور قائد فريق مهرة.

    يذكر أن التاريخ دائماً ما كان ينصف محمد الحبتور خلال قيادته لفريق الحبتور في البطولات السابقة، بأفضلية الفوز على فريق مهرة، ورغم خصوصية أبناء العائلة خارج ساحات البولو التي تجري بعروقهم، وسط قناعة بأن الرياضة فوز وخسارة، ولكن الطموح والأمل يبقى قائماً بتحقيق فرحة الفوز.

    وبالتأكيد يتوقع الخبراء والمراقبون ان تشهد المباراة التحدي في سباق حصد النقاط، وخاصة فريق جوليس ليواصل مسيرته الناجحة، والحال سيكون أصعب بالنسبة لفريق مهرة لكون خسارته اليوم ستصعب من مهمته في بلوغ الدور الثاني.

     

    طموح

    بن دري ينتظر إدريس

    يتطلع سعيد بن دري للفوز عندما يقود فريق بن دري بمواجهة نظيره فريق إدريس بقيادة السعودي سلطان ادريس، ويدرك سعيد أهمية الفوز والذي يضمن له التأهل للدور الثاني للبطولة بعد أن تصدر مجموعته حتى نهاية الجولة الأخيرة للمجموعة الاولى برصيد 4 نقاط، في حين، سيخوض فريق ادريس المباراة بدون ضغوطات، خاصة بعد ابتعاده عن المنافسة وحجز مقعد له في الدور الثاني بعد خسارته للجولات الثلاث التي لعبها.

    صراع

    مباراتان تستهدفان الصدارة

    تتواصل اليوم على ملاعب نادي دبي للبولو والفروسية الإثارة والتحدي، وخاصة ضمن فريق المجموعة الأولى والتي يتصارع على صدارتها فريقا جوليس باير وبن دري ولكل منهما 4 نقاط من فوزين وبدون خسارة، هذا الى جانب الفرصة المتاحة لفريقي مهرة وغنتوت البطل ولكل منهما نقطتان من فوز وخسارة لمهرة وفوز مع خسارتين لفريق غنتوت.

    طباعة Email