مترو الحبتور يتوقف في محطة ديزرت بالم

«بولو» غنتوت يتأهل على حساب أبوظبي بالهدف الذهبي

حقق فريق غنتوت بنك أبوظبي التجاري فوزاً غالياً على حساب فريق أبوظبي وبالهدف الذهبي بنتيجة سبعة أهداف مقابل 6 أهداف، بعد أن تعادلا في وقت المباراة الأصلي بستة أهداف لكل منهما، في مباراة سريعة ومثيرة تستحق أن تكون أفضل مباريات الأسبوع في كأس بنتلي الإمارات الذهبي للبولو، ليصبح غنتوت بنك أبوظبي التجاري أول المتأهلين للمربع الذهبي، وسيلعب مباراته المقبلة والأخيرة أمام الحبتور (تحصيل حاصل).

وفي المباراة الثانية من مباريات المجموعة الأولى، توقف مترو الحبتور في محطة العوير بعد أن خسر أمام ديزرت بالم 1 بثمانية أهداف مقابل ستة أهداف، في مباراة غريبة الأطوار أجاد فيها ديزرت بالم1 وغاب فيها فريق الحبتور، ليتأجل إعلان هوية الفريق صاحب البطاقة الثانية مع غنتوت بنك أبوظبي التجاري.

البطولة الأبرز

هذا وتستمر منافسات البطولة لغاية الرابع عشر من شهر مارس الجاري، وتعتبر البطولة الأعلى تصنيفاً من بين البطولات التي احتضنتها الإمارات ونظمتها الأندية ضمن أجندتها السنوية، حيث يملك كل فريق 16 جول، والأبرز في المنطقة، حيث تشهد مشاركة نجوم اللعبة من أبناء وبنات الإمارات ودول الخليج، ومن العديد من اللاعبين المحترفين من الأرجنتين والأرجواي وبريطانيا، وبرعاية كريمة من سمو الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي، وتحتضنها ملاعب نادي دبي للبولو والفروسية بمنطقة المرابع العربية بدبي.

طفرة البداية

جاء إيقاع المباراة الأولى سريعاً ومثيراً بسبب سعي الفريقين إلى الفوز، وتقدم فريق أبوظبي بأربعة أهداف للاشيء، وقد بدأت المباراة بهجمة منظمة بقيادة فارس اليبهوني في الدقيقة الأولى، ويحتسب الحكم ضربة جزائية من مسافة 30 ياردة يحرز منها كابيلا هدف أبوظبي الأول، ثم يضيف كابيلا هدف فريقه الثاني من ضربة جزائية من 60 ياردة، ويتابع أبوظبي تألقه ويضيف هدفين متتاليين، وقبل نهاية الشوط الأول يخطف غنتوت بنك أبوظبي التجاري الهدف الأول.

صحوة غنتوت

ومع بداية الشوط الثاني، ينجح بيلايو في إحراز هدف غنتوت بنك أبوظبي التجاري، ويرد عليه استومي بهدف خامس لأبوظبي، وقبل نهاية الشوط يضيف سولا هدفين لفريقه لينتهي الشوط بخمسة أهداف مقابل ثلاثة أهداف، وينجح فريق غنتوت بنك أبوظبي التجاري في الحفاظ على فارق الهدفين لنهاية الشوط الثالث، والذي لم يشهد أي هدف من الفريقين. بينما شهد الشوط الرابع نشاطاً ملحوظاً مقروناً بالتوفيق والحظ معاً، ويحرز غنتوت هدفي التعادل فيما توقف رصيد أبوظبي عند الهدف السادس، لينتهي الوقت الأصلي بتعادل الفريقين بستة أهداف لكل منهما.

الهدف الذهبي

وتمتد المباراة شوطاً خامساً إضافياً حسب نظام وقواعد اللعبة الدولية، ويخطف نجم غنتوت فاكوندو هدفاً ذهبياً منهياً المباراة لصالح فريقه، ليعلن فوزه وتأهله إلى المربع الذهبي، وشارك في هذه الملحمة رباعي غنتوت أبوظبي التجاري الذي يضم علي المري وأوسكار فاكوندو سولا وبيلايو .

مفاجآت ديزرت

وفي المباراة الثانية، حقق فريق ديزرت بالم 1 بقيادة نجمه المتألق راشد البواردي فوزاً مستحقاً على نظيره فريق الحبتور بثمانية أهداف مقابل ستة أهداف ليوقف تقدمه مؤقتاً نحو المربع الذهبي.

وقد ظهر واضحاً من أداء فريق ديزرت بالم 1 بأنه يسعى لفرض سيطرته وتحقيق فوزه قبل فوات الأوان، حيث بادر بإحراز هدفه الأول ثم الثاني، وهي نتيجة الشوط الأول، ولكن يبدو أن هذا أثار حفيظة فريق الحبتور الذي تحرك بشكل واضح وأدرك التعادل، ولكن قبل نهاية الشوط الثاني يخطف ديزرت بالم 1 هدف التقدم .

وفي الشوط الثالث ينجح الحبتور في ادراك التعادل مرتين تباعا 3 مقابل 3 ثم خمسة أهداف مقابل خمسة ويعود ديزرت بالم 1 للتقدم من جديد بستة أهداف ثم سبعة أهداف ثم ثمانية أهداف مقابل خمسة أهداف للحبتور وقبل نهاية المباراة ينجح فريق الحبتور عن طريق قائدة محمد الحبتور في إحراز هدفه السادس والأخير .

وضم فريق ديزرت بالم 1 صاحب الفوز العريض كلاً من راشد البواردي نجم المباراة والذي سجل أربعة أهداف ليزاحم سعيد بن دري على قمة الهدافين "5 " أهداف ومعه مارتين وفاكوندو وعلي باترسون .

مستويات عالية

أشاد رجل الأعمال حميد بن دري بالمستوى الفني الرفيع والعالي الذي تشهده البطولة هذا الموسم، وبالتأكيد هو الأقوى من سابقات هذا الحدث، وأكد أن هذا المستوى والأداء المميز الذي يقدمه اللاعبون خلال المباريات يعكس استعدادهم للموسم ولهذه البطولة الأقوى بمنطقتنا، وبنفس الوقت لم يخف الدور الكبير الذي تقوم به الخيول في ساحات اللعبة ما يؤكد أن معظم الفرق قد جلبت الخيول الجديدة.

وأكد بنظرة تفاؤلية وخبيرة أنه كلما اقتربت الفرق من التأهل للمربع الذهبي زادت البطولة إثارة وتحدياً، ووجه بن دري الشكر والتقدير للجنة المنظمة العليا للبطولة بقيادة محمد الحبتور والذي يحرص على استضافتها وتنظيمها سنوياً، كما هنأ الفرق المتأهلة للمربع الذهبي، وأكد أن وجود سمو الشيخة ميثاء بنت محمد في ساحات اللعبة قد أثراها وشكل تحدياً من جديد بين عناصر أي فريق أو منتخب ورفع المستوى الفني العام للبطولة.

 

 

أحلى فوز

 

عبر أحمد النعيمي مدير فريق غنتوت بنك أبوظبي التجاري عن سعادته البالغة عقب ختام مباراة فريقه مع نظيرة فريق أبوظبي، واصفاً الفوز على فريق أبوظبي القوي بأنه أحلى فوز، وقال: صحيح إننا أضعنا الكثير من الضربات الجزائية من 30 ياردة، ولكن فريقي أدى المباراة بصورة جيدة وعاد للمباراة بعد أن كان خاسراً صفر 4، ولكنه تماسك وحول الخسارة إلى تعادل ثم إلى فوز .

وأشاد النعيمي بأداء فريق أبوظبي، وقال إنه لم يكن موفقاً، واصفاً إياه بأنه فريق قوي وأحد المرشحين للقب، وقال إنه يطمح في أن يفوز فريقه على فريق الحبتور في مباراته الأخيرة في الدور الأول يوم الجمعة حتى يدخل المربع الذهبي من دون أية هزيمة .

طباعة Email
تعليقات

تعليقات