محمد بن راشد يشهد سباق اليوم الوطني للقدرة بالوثبة

 شهد صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله سباق اليوم الوطني للقدرة الذي أقيم اليوم على ميادين قرية الإمارات العالمية للقدرة بالوثبة لمسافة 120 كم بمشاركة 164 فارسا وفارسة ويبلغ إجمالي جوائزه المالية نصف مليون درهم منها سيارة للفائز الأول بطل السباق.

حضر السباق سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي وسمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي وزير المالية وسمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان مستشار الأمن الوطني وسمو الشيخ طحنون بن زايد آل نهيان نائب مستشار الأمن الوطني وسمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة وسمو الشيخ راشد بن محمد بن راشد آل مكتوم.

وتم تتويج الفارس على يوسف الحمادي على صهوة الجواد " ارمور " من إسطبلات الوثبة بطلا للسباق الذي نظم بتوجيهات سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة رئيس مجلس إدارة نادي ابوظبي للفروسية وبدعم من مهرجان سموه العالمي للخيول العربية الأصيلة ومجلس ابوظبي الرياضي وفندق وسبا القرم الشرقي بأبوظبي ورعاية هيئة ابوظبي للسياحة والثقافة وشركة أبوظبي للاستثمار وأريج الأميرات.

وجاء تتويج البطل الكعبي بطلا للسباق بزمن إجمالي قدره " 4.14.04 " ساعة بمعدل سرعة 28.33 كم في الساعة وتلاه في المركز الثاني كوصيف له الفارس الشيخ راشد بن دلموك آل مكتوم من إسطبلات ا"ام .ار. ام " وجاء في المركز الثالث الفارس الشيخ حمد بن مكتوم بن جمعة آل مكتوم من إسطبلات "ام .ار. ام ".

وعقب ختام السباق قام عدنان سلطان النعيمي مدير نادي أبوظبي للفروسية و لارا صوايا مديرة مهرجان سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان العالمي للخيول العربية الأصيلة و صلاح المرزوقي ممثل مجلس أبوظبي الرياضي وممثلو الشركات الراعية بتتويج الفائزين.

وأكد سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شئون الرئاسة رئيس مجلس إدارة نادي أبوظبي للفروسية أن البداية القوية لسباقات القدرة هذا الموسم تبشر بموسم سباقات قوية نظرا لإستعدادات جميع الإسطبلات للموسم وإعداد وتجهيز خيول قوية للمشاركة في هذه السباقات.

وأضاف سموه إن دخول إسطبلات جديدة في السباقات يثري المنافسة ويبرز فرسانا وخيولا جددا تسهم في الإرتقاء بسباقات الفروسية عامة وسباقات القدرة خاصة وأكد أن ذلك يتضح من خلال قوة المنافسة في السباقات التي أقيمت  حتى الآن وظهور فرسان مميزين يمتلكون المهارة والقدرة مع التعامل مع الخيل ومن خلال السرعات العالية في السباقات.

وأشاد سموه بالمدربين المواطنين الذين نجحوا في إثبات وجودهم من خلال تجهيز وإعداد الخيول سواء لسباقات القدرة أو سباقات الفروسية "الفلات ريس " وقدرتهم على تجهيز الفرسان وتدريبهم ووضع الخطط المناسبة لهم في السباقات مما مكن ذلك الفرسان من التألق ونجاحهم في إثبات وجودهم في هذه السباقات وهذا يعد مؤشرا جيدا على مستقبل رائع للمدربين المواطنين .

وأكد سموه في تصريحاته لقناة أبوظبي الرياضية أن مشاركة 164 فارسا وفارسة في سباق اليوم الوطني يؤكد حرص  جميع المربين والملاك والمدربين والفرسان على المشاركة في الإحتفالات باليوم الوطني تلك المناسبة الغالية على قلوب الجميع من مواطنين ومقيمين. 
 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات