138 فارساً يشاركون في سباق سيح السلم للقدرة اليوم

تشهد مدينة دبي الدولية للقدرة في السابعة من صباح اليوم انطلاقة سباق القدرة الافتتاحي لمسافة 120 كيلومتراً. بمشاركة 138 فارساً وفارسة من نخبة الفرسان الذين يمثلون مختلف الإسطبلات بالدولة.

ويتوقع أن يشهد السباق تنافساً مثيراً نظراً لاستعداد جميع الإسطبلات للموسم الجديد. ويتضمن السباق 4 مراحل مثيرة وقوية، مجموعها 120 كيلومتراً. وتبلغ مسافة المرحلة الأولى «اللون الأصفر» 40 كيلومتراً، فيما تبلغ مسافة المرحلة الثانية «اللون الأحمر» 40 كيلومتراً أيضاً.

أما المرحلة الثالثة «اللون الأزرق» فتبلغ مسافتها 20 كيلومتراً، فيما تبلغ مسافة المرحلة الرابعة والأخيرة «اللون الأبيض» 20 كيلومتراً. ووضعت اللجنة المنظمة العديد من النظم واللوائح والشروط للسباق منها أن يكون عمر الجواد المشارك 6 سنوات وأكثر. وتحدد أن يكون الحد الأدنى لوزن الفارس 75 كيلوغراماً.وتحدد أن يكون نبض الخيل بعد الفحص 64 نبضة في الدقيقة. كما تقرر أن يكون الحد الأدنى للسرعة 14 كيلومتراً بالساعة.

ومن جهة أخرى، تقرر عقد الاجتماع التنويري قبل السباق عند بوابة الفحص البيطري. وقررت اللجنة المنظمة السماح لشخصين فقط داخل البوابة البيطرية. ولا يسمح للطاقم المرافق التواجد في المداخل والبوابة البيطرية ولا يسمح بانتظار الخيل عند بوابات الفحص البيطري.

وتقرر عدم السماح باستخدام السوط والمهماز واللجام الطويل جداً.

وأي خيل ينسحب بعد انطلاق السباق يجب عرضه على الطبيب البيطري المسؤول قبل مغادرته السباق. وتقرر استخدام الجهاز الإلكتروني أو اليدوي لمراقبة نبضات القلب وتحديد معدل نبضات الخيل حسب النظام المتبع. وتقرر أن أي عملية مماطلة أو تأخير داخل البوابة البيطرية تعرض مرتكبها للعقوبة. ولا يسمح للسيارات بالاقتراب من الخيول في المسارات، وأن أي عمل يزعج الخيول المشاركة أو يؤثر على أدائها سيعرض الفارس للعقوبة. ومن جانب آخر، طالب محمد العضب نائب المدير العام لنادي دبي للفروسية الفرسان الالتزام بالتعليمات والتعاون مع مختلف اللجان لإنجاح السباق. كما طالب الجميع الالتزام بالقوانين واللوائح المتبعة.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات