نورويتش يقتحم مجال «الذكاء الاصطناعي»

ينتظر أن يصبح نورويتش سيتي، أول نادي لكرة القدم في إنجلترا يستخدم الذكاء الاصطناعي في التدريبات من خلال تثبيت جهاز محاكاة يطلق عليه SoccerBot360، وهو صرعة مستقبلية في ملاعب التدريب الخاص به.

وتبلغ تكلفة هذه التقنية الألمانية الصنع 750 ألف جنيه استرليني، وتتميز بمساحة دائرية محاطة بجدران فيديو تقوم عليها سلسلة من أجهزة العرض بمحاكاة سيناريوهات المطابقة.

كما كشفت «فاينانشيال تايمز»، أنه من المقرر أن تحذو أندية أخرى حذو نورويتش سيتي من خلال تثبيت تلك التكنولوجيا العام المقبل، بعدما أوصى مديرهم الرياضي ستيوارت ويبر، بالاستثمار بشكل أكبر في مرافق التدريب، بدلاً من دفع الميزانية دائماً على التعاقدات الجديدة.

وتعتمد التقنية على وقوف لاعب في المنتصف على أرضية عشبية محاطة بجدار فيديو 360 درجة، ويقوم بتمريرات باتجاه حائط الفيديو بكرة القدم التي ترتد عليها، مما يؤدي إلى سرعة رد الفعل واتخاذ القرار.

وتكمن الفكرة في تكرار الظروف الدقيقة للمباراة، عندما يتعين على اللاعبين معالجة التحركات السريعة لزملائهم في الفريق والخصوم قبل القيام بالتمريرة الصحيحة.

وتبلغ مساحة منطقة التدريب الدائرية 10 أمتار، وسطحها 80 متراً مربعاً، مع جدران بارتفاع 2.5 متر، تتيح 80 متراً مربعاً من مساحة الإسقاط عالية الدقة 360 درجة.

ويتم التحكم فيما يتم عرضه على السطح بواسطة تطبيق iPad ويتضمن تدريبات على التمرير، حيث يتعين على اللاعب أن يتفاعل بسرعة ويلعب الكرة الصحيحة إلى هدف متحرك.

ومن الممكن أيضاً إنشاء محاكاة لرؤية اللاعب لسيناريو مباراة تتكشف في ملعب محاكاة حتى يتمكن المدربون من التحدث مع اللاعبين من خلال التكتيكات.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات