لاعب المقاولون المصري يعتذر عن التصرف "المشين" وتوقعات بعقوبات قاسية ( فيديو)

بات لاعب فريق المقاولون المصري، أحمد الشيمي مهددا بعقوبات قاسية من قبل لجنة الانضباط في الاتحاد الإفريقي لكرة القدم، وذلك بعد أن أقدم على تصرف مشين وغير أخلاقي تجاه حكم مباراة فريقه ضمن كأس الاتحاد الإفريقي لكرة القدم (الكونفدرالية)، أمام فريق النجم الساحلي.

وحدثت الواقعة بعد نهاية المباراة مباشرة، إذ قام اللاعب بالبصق على الحكم المغربي نورالدين الجعفري، تعبيرا عن احتجاجه على احتساب الحكم لركلة جزاء سجل منها النجم الساحلي هدف الفوز 2-1.

وبهذا تأهل النجم إلى دور الـ32 الإضافي، المؤهل لمرحلة المجموعات ببطولة (الكونفيدرالية)، عقب فوزه في اللحظات الأخيرة على ضيفه المقاولون. وتقدم النجم الساحلي بهدف حمل توقيع الإيفواري سليماني كوليبالي في الدقيقة 22، لكن التونسي سيف الدين الجزيري أحرز هدف التعادل للمقاولون في الدقيقة 51.

وفي الدقيقة 89، أحرز النجم هدفه الثاني عن طريق كوليبالي من ركلة جزاء، ليواصل الفريق التونسي حملته في المسابقة، مستفيدا من تعادله بدون أهداف في لقاء الذهاب الذي جرى بالعاصمة المصرية القاهرة قبل أسبوعين. وعلى الرغم من اعتذار اللاعب، إلا أنه مايزال مهددا، خاصة وأن الاتحاد الافريقي فتح ملف الواقعة، على أن يحدد لاحقا العقوبات المنتظرة بحقه.

وقدم اللاعب اعتذاره للحكم، قائلاً: «أنا بعتذر للحكم، ونادي المقاولون، ولمجلس الإدارة، والجهاز الفني واللاعبين، وأهلي، عن الموقف اللي حصل في المباراة».

كلمات دالة:
  • أحمد الشيمي،
  • المقاولن العرب
طباعة Email
تعليقات

تعليقات