أزمة مالية تهدد الدوري السوداني

كشفت الاستقالة الجماعية لمجلس إدارة نادي الأهلي مروي عن أزمة مالية طاحنة تعيشها أندية الدوري السوداني، فقد أرجعت إدارة النادي الأهلي الاستقالة لأسباب اقتصادية حالت دون استمرارها في الإدارة، واختيارها الابتعاد وإفساح المجال لمجموعة إدارية أخرى تستطيع قيادة النادي في المرحلة القادمة.

فيما تعاني الأندية الأخرى من غياب المداخيل المالية لينعكس، حسب عدد من الإداريين بالأندية المختلفة استطلعتهم «البيان الرياضي»، على الصرف اليومي لتسيير نشاط الفريق، وأرجعوا الجانب الأكبر من المعاناة لعدم الحصول على المستحقات المالية من الرعاية والبث التلفزيوني.

وأكد جمال حسن سعيد رئيس نادي الأمل عطبرة متصدر ترتيب الدوري، أنهم يجتهدون في تغطية الالتزامات المالية للفريق، بمجهوداتهم الذاتية بحثاً عن رعاية محدودة بجانب دعم مقدر من رجال الأعمال القريبين من الفريق.

مشددا على أنهم لم يستلموا حتى الآن أية مبالغ من مستحقاتهم المالية طرف الاتحاد السوداني للكرة، من الشركة الراعية للدوري الممتاز، مضيفاً أن لديهم كذلك مستحقات بطرف الاتحاد السوداني خاصة بالبث التلفزيوني لمباريات الدوري الممتاز.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات