وزيرة الصحة التونسية تدعم حملة التبرع للأفريقي

أصبحت حملة دعم النادي الأفريقي التونسي لمواجهة عقوبات «فيفا»، حكاية وقصة وتنافساً، لا حديث في الشارع إلا عن هذه الحملة والهبة الجماهيرية في الداخل والخارج، التي أبهرت الجميع، لأن أحباء الأفريقي في كل المدن والأرياف التونسية سارعوا في جمع التبرعات.

وأن هذه الحملة متواصلة، وبنسق مرتفع، وستنظم اليوم تظاهرة كبرى بمشاركة الأطباء والصيادلة وأصحاب المصحات والمخابر والممرضين، وغيرهم، وذلك لجمع التبرعات مساهمة في حل الأزمة المالية التي عرفها فريق الشعب، بسبب ديون «الفيفا».

وقد أفاد أحد الرؤساء السابقين للنادي الأفريقي، بأنه اتصل بوزيرة الصحة التونسية، سنية بالشيخ، طالباً منها إعطاء الإذن لعميد الأطباء وعميد الصيادلة، لحضور حملة اليوم للمساندة في دعم النادي الأفريقي، الذي ساهم في الحركة التونسية، وكوّن أجيالاً خدمت البلاد، وأسست تونس الحديثة، وأفاد المصدر بأن الوزيرة رحبت بذلك.

وأضافت أن زوجها، باعتباره طبيباً، ونجلها المولع مثل أبيه بالنادي الأفريقي، سيكونان اليوم أول المتبرعين. وبعد حملة المحامين منذ أسبوع، وحملة قطاع الصحة اليوم، بدأت عديد القطاعات المهنية الأخرى في التنافس حول حملات الدعم والمساندة لفريق الشعب.

وكان النادي الأفريقي قد اطلق حملة دعم للخروج من الأزمة المالية التي يعاني منها الفريق ، واستجاب احباء النادي العريق في جميع انحاء تونس لهذه الحملة التي شارك فيها الجميع.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات