النجم والصفاقسي.. عملاقان بلا مدربين

لأول مرة يحدث في الدوري التونسي أن يخوض فريقان عريقان مباراتين مهمتين بدون مدربين، هما النجم الساحلي والنادي الصفاقسي. وكلاهما أقال مدربه الأول لسوء النتائج مما دفع بجماهيره إلى الاحتجاج والغضب.

النجم الساحلي أبعد مدربه فوزي البنزرتي وعوضه مؤقتاً بالمدربين المساعدين رفيق محمدي وعماد بن يونس والنادي الصفاقسي أقال المونتينيغري نيبوشا وخلفه مؤقتاً مساعده وسيم معلى. ولئن أعطى إبعاد البنزرتي عن النجم ثماره حيث فاز الفريق أمام اشانتي كوتوكو الغاني بثلاثة أهداف دون رد وترشح بذلك إلى دور مجموعات رابطة الأبطال الأفريقية فإن النادي الصفاقسي اكتفى بالتعادل السلبي أمام فريق بارادو الجزائري وغادر بذلك سباق كأس الاتحاد الأفريقي .

إضافة إلى النجم الساحلي والنادي الصفاقسي فإن الملعب التونسي قد أبعد مدربه منتصر الوحيشي وعوضه بجلال القادري في حين أن هلال الشابة قد أقال المدرب الفرنسي زفونكا قبل انطلاق بطولة الدوري بيومين فقط. وهكذا يتأكد أن عملية تغيير المدربين تقودها الجماهير التي لا ترضى بغير الفوز وإلا تحتج وتغضب وتقتحم مقر النادي منادية بإقالة مجلس الإدارة الذي سرعان ما يستجيب لمطالب الجماهير بإقالة الجهاز الفني . ورغم مضي 4 جولات فقط على بداية الدوري التونسي ففقد غادر أربعة مدربين مناصبهم.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات