«سوء السلوك» يطيح عادل رامي

عادل رامي

كشفت تقارير إعلامية في فرنسا، أن نادي أولمبيك مارسيليا استغنى عن مدافعه الفرنسي الدولي عادل رامي.

وذكرت صحيفة «لإيكيب» الفرنسية الرياضية، أمس، أن النادي فسخ العقد مع رامي/‏33 عاماً/‏ الحائز مع منتخب بلاده بطولة كأس العالم في روسيا 2018.

وأوضحت الصحيفة، أن هذه الخطوة تأتي على خلفية «سوء سلوك صارخ» لقلب الدفاع، والذي كان قد تخلف عن المشاركة في تدريب للفريق بسبب إصابة في الكعب، لكنه ظهر في برنامج تلفزيوني.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات