«السامبا» وتلميع صورة كوبا أميركا في غياب نيمار

سيحاول المنتخب البرازيلي لكرة القدم في غياب نجمه نيمار المصاب، تلميع صورته أمام جمهوره من خلال التتويج ببطولة كوبا أمريكا الغائبة عن خزائنه منذ 12 عاما بتشكيلة تضم لاعبين من ذوي الخبرة بالإضافة إلى عنصر الشباب في تجربة هامة على الطريق نحو مونديال قطر 2022.وسيغيب نيمار بعد إصابة في كاحله تعرض لها خلال المباراة الودية الأخيرة لمنتخب بلاده، وأعلن ناديه باريس سان جرمان الفرنسي أن أغلى لاعب في العالم سيبتعد نحو شهر عن الملاعب.

وسجل نيمار، 60 هدفاً ويحتل بعمر السابعة والعشرين المركز الرابع لأفضل الهدافين في تاريخ السيليساو خلف الأسطورة بيليه وزيكو ورونالدو، لكنه يتقدم على نجوم بارزين أمثال روماريو وجيرزينيو. وتضم التشكيلة الرسمية للبرازيل 14 لاعباً سبق لهم أن دافعوا عن ألوان بلادهم في مونديال روسيا 2018.

ويتطلع المنتخب البرازيلي إلى ضربة بداية قوية في البطولة عندما يواجه نظيره البوليفي اليوم على استاد «دو مورومبي» في ساو باولو في المباراة الافتتاحية للبطولة، وفي بداية مشوار الفريقين بالمجموعة الأولى في الدور الأول للبطولة والتي تضم معهما منتخبي بيرو وفنزويلا.

ولا يختلف اثنان على أن إقامة البطولة على ملاعب البرازيل يمثل فرصة ذهبية أمام السامبا لتعزيز رصيدها من الألقاب في البطولة القارية، والذي يقتصر على ثمانية ألقاب فقط ، مقابل 14 للأرجنتين و15 لأوروجواي صاحبة الرقم القياسي في عدد مرات الفوز باللقب.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات