بالفيديو.. بماذا نصح الأسطورةُ النجمَ ليصبح ملكاً؟

التقى الملك بيليه والنجم الفرنسي كيليان مبابي لمدة نصف ساعة في العاصمة الفرنسية باريس، وفق موقع (actu.orange.fr) الفرنسي.

وتبادل اللاعبان البالغان من العمر 78 و20 على التوالي، الحديث لأكثر من نصف ساعة في أحد فنادق باريس في حي سان جيرمان دي بري مساء الثلاثاء.

وقال النجم الفرنسي عن لقائه بالأسطورة البرازيلية بيليه: "كنت أعتقد أنه من غير الممكن مقابلة بليه. كرة القدم منحتني الكثير من الفرص لتحقيق أحلامي، وأشياء لم أكن أحلم بها وكنت أحسبها من المستحيلات، ضمنها لقاء اليوم مع بيليه، لذلك أنا فخور وسعيد للغاية لوجودي هنا".

كما علق عبر حسابه على تويتر بتغريدة قال فيها: كنت محظوظاً مساء اليوم بلقاء الأسطورة الحية بيليه.

"الهدوء"، "كن فتى جيدًا"، هي بعض النصائح القليلة التي أصدرها الحكيم بيليه للشاب مبابي، وعندما سئل بيليه ما يتطلبه الأمر لكي يصبح مبابي ملكًا جديدًا لكرة القدم، أجاب بقوله:

"سيعتمد ذلك على عدد الأهداف التي سيحرزها، سائلاً مبابي عن عدد الأداف التي سجلها حتى الآن، ليجيبه الفتى الفرنسي: 92 هدفاً، ليقول بيليه: "92؟" لا يزال أمامك الكثير اذن، فالناس تميل إلى القول إن الأهداف هي الأكثر أهمية، وأنا أشكر الله على تسجيلي الكثير منها"، مضيفاً "لكننا نحن المهاجمين، نعرف أنه يتعين علينا أن نكون مدعومين بلاعبين جيدين في الوسط والدفاع حتى نفعل ذلك، فلا يمكنك تسجيل الأهداف بمفردك، يجب أن يكون لديك زملاء جيدون في الفريق، وهذا أمر مهم".

أفضل لاعب كرة قدم في العالم، الذي سجل أكثر من ألف هدف طوال مسيرته، وبطل العالم ثلاث مرات مع البرازيل في 1958 و 1962 و 1970، يعتقد أن كيليان مبابي يمكن أن يسير على خطاه، وهي إشادة لا تقدر بثمن بالنسبة للاعب الفرنسي الشاب.

يذكر أن بيليه كان متواجدا في فرنسا، حيث شارك مساء الثلاثاء في حفل ترويجي أقامته إحدى العلامات التجارية الخاصة بالساعات، جمعه بالنجم الواعد للكرة الفرنسية لاعب باريس سان جرمان كيليان مبابي.

وقد أدخل أسطورة كرة القدم البرازيلية المستشفى في باريس كإجراء احترازي لمعاناته من "التهاب"، لكنه بصحة "جيدة"، بحسب ما أفادت مصادر متطابقة الأربعاء.

وأشارت المصادر الى أن بيليه ما يزال في المستشفى الأربعاء، وأن هذا الإجراء كان احترازيا قبل رحلة العودة الطويلة الى البرازيل من العاصمة الفرنسية.

وبحسب مقربين منه، يعاني بيليه من "ارتفاع طفيف في الحرارة".

كلمات دالة:
طباعة Email
تعليقات

تعليقات