الغاز المسيل للدموع يهدّئ جماهير الأفريقي الغاضبة

صبت جماهير النادي الأفريقي جام غضبها على الفريق التونسي قبل انطلاق المباراة المؤجلة ضد نادي حمام الأنف أول من أمس في الجولة الأولى للدور الثاني من الدوري التونسي.

وطال غضب الجماهير اللاعبين والمسؤولين ومع بداية المقابلة بدأت الحجارة ومختلف المقذوفات تتساقط على الميدان الشيء الذي استوجب تدخل رجال الأمن مستعملين الغاز المسيل للدموع لتفريق وإيقاف الجماهير، لتتواصل المباراة وتنتهي بنتيجة هدف من دون مقابل لفائدة الأفريقي، وتابع المدرب الفرنسي زفونكا المزمع التعاقد معه المباراة.

في نفس اليوم قررت إدارة التحكيم التابعة للاتحاد التونسي لكرة القدم تجميد نشاط الحكم يسري بو علي والحكم المساعد إلياس إبراهيم مدة شهرين بعد منح ركلة جزاء وهمية للترجي في مباراته أمام مضيفه اتحاد تطاوين وأن الحكم المساعد لم يكن في الموقع الصحيح لتحديد وجود الخطأ من عدمه، وقبل بقرار الحكم الرئيس.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات