واقعة ريبيري درس للاعبي «بندسليغا»

أكدت رابطة لاعبي كرة القدم المحترفين في ألمانيا أول من أمس أن الواقعة الأخيرة الخاصة بالفرنسي فرانك ريبيري جناح بايرن ميونخ توضح أن اللاعبين في الدوري الألماني «بندسليغا» في حاجة إلى إرشاد أفضل بشأن كيفية التعامل عبر شبكات التواصل الاجتماعي.

وقال اولف بارانوفسكي مدير الرابطة إن الأندية والاتحادات ينبغي أن تساعد اللاعبين في هذا الجانب، «حيث إن الكثير من اللاعبين يجدون صعوبة في التعامل مع شبكات التواصل الاجتماعي».

ووقّع نادي بايرن ميونخ الألماني غرامة مالية كبيرة على جناحه الفرنسي فرانك ريبيري بسبب منشورات عبر حسابه على شبكة «تويتر» للتواصل الاجتماعي.

وأكدت رابطة لاعبي كرة القدم المحترفين أن الأمر يعتمد على نوع الواقعة الفردية لتحديد مدى أحقية الأندية في فرض غرامة مالية بحق لاعبيها.

وتتضمن عقود اللاعبين عادة بنداً يشير إلى ضرورة الحصول على موافقة النادي قبل استخدام شبكات التواصل الاجتماعي.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات