الأمن يحرم توتنهام من حلم العمر

تعرضت مساعي توتنهام لافتتاح تاريخي لملعبه الجديد إلى ضربة قوية، بعد أن رفضت الشرطة البريطانية إجازة خطة النادي، الذي كان يحلم بأن يتكون مواجهته الأولى على ملعبه الجديد أمام نده التاريخي أرسنال في الثاني من مارس المقبل، إلا أن الشرطة ، وكذلك الفريق الأمني للنادي اللندني رفضا مجرد المقترح الذي تقدم به دانيل ليفي رئيس نادي توتنهام، وردت شرطة شمال لندن على طلب توتنهام بالتأكيد على أن الكثير من الاحتياطات الأمنية ستبذل أصلاً لافتتاح المنشأة الجديدة، ولا يمكن أن يضاف إلى هذه الأعباء المشكلات الأمنية، التي ترافق ديربي شمال لندن الذي يشهد الكثير من أعمال الشغب خارج الملعب .

وتأخر افتتاح استاد توتنهام الجديد أكثر من مرة، وهو سيتأخر عن موعد افتتاحه المحدد أصلاً بنحو ستة أشهر، إذا تم افتتاحه في مارس المقبل، وكان توتنهام يسعى إلى أن يثمن جمهوره هذا التأخر في الاستاد الذي طالما ما حلم به إذا كان جاء ذلك في يوم كبير أمام المنافس التقليدي خاصة إذا تمكن توتنهام من الفوز على نده في ديربي شمال لندن.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات