"العموم البريطاني" يطالب بالتحقيق في مخالفات قطر لقوانين تنظيم كأس العالم - البيان

"العموم البريطاني" يطالب بالتحقيق في مخالفات قطر لقوانين تنظيم كأس العالم

طالب رئيس لجنة الثقافة والرياضة في الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) بإجراء تحقيق مستقل في مزاعم بأن قطر خالفت القوانين في حملتها لتنظيم نهائيات كأس العالم 2022.

وقال داميان كولينز إن "المزاعم الخطرة"، التي نشرتها صحيفة "صنداي تايمز" البريطانية، تتطلب تحقيقا مستقلا من قبل الفيفا من أجل إظهار الحقيقة.

وأضاف في حديث لبي بي سي "إذا خالف القطريون القانون فلابد من معاقبتهم".

وردت اللجنة القطرية العليا لتنظيم نهائيات كأس العالم في بيان، قالت فيه إنها "تنفي جميع المزاعم التي وردت في صحيفة صنداي تايمز".

وتقول الصحيفة إنها حصلت على وثائق مسربة تبين أن فريق ملف قطر كلف شركة علاقات عامة أميركية وعملاء سابقين في وكالة المخابرات المركزية الأمريكية (سي آي أيه) بتشويه صورة المنافسين لها، خاصة الولايات المتحدة وأستراليا.

والهدف من الحملات المزعومة كان نشر دعاية بأن نهائيات كأس العالم في البلدين لن تحظى باهتمام محلي. ونفى المسؤولون القطريون تلك المزاعم.

وقد فازت قطر في المنافسة أمام الولايات المتحدة وأستراليا وكوريا الجنوبية واليابان بتنظيم نهائيات كأس العالم 2022.

وتنص لوائح الفيفا على منع الدول المتنافسة من "إصدار أي بيانات مكتوبة أو شفوية بخصوص الملفات أو الترشيحات أو أعضاء الاتحاد".

وسبق أن واجه فريق ملف قطر تهما بالفساد، ولكن الفيفا برأ ساحته بعد عامين من التحقيق.

بعض الدعاية المزعومة ضد المنافسين لملف قطر:

- دفع 9 آلاف دولار لأكاديمي مهم ليكتب تقريرا سلبيا عن التكلفة الاقتصادية الكبيرة لتنظيم الولايات المتحدة لنهائيات كأس العالم، ثم توزيع التقرير على وسائل الإعلام في العالم.

 - توظيف صحفيين ومدونين وشخصيات مرموقة في كل بلد للكتابة عن الجوانب السلبية لملف البلد المعني.

- توظيف مجموعة من أساتذة التربية البدنية في والولايات المتحدة لمطالبة أعضاء البرلمان (الكونغرس) بالاعتراض على تنظيم نهائيات كأس العالم بحجة أن الأفضل صرف الأموال المخصصة للتنظيم على المدارس الرياضية الكبرى.

- تنظيم احتجاجات في أستراليا أثناء مباريات رياضة الرغبي اعتراضا على ملف تنظيم نهائيات كأس العالم.

وجاء في بيان للفيفا أن هناك "تحقيقا شاملا قام به مايكل غارسيا، ونتائج تحقيقه موجودة في التقرير"، في إشارة إلى التحقيق الذي استغرق عامين.

وفازت قطر بتنظيم نهائيات كأس العالم 2022 في ديسمبر 2010، ومنحت روسيا حق تنظيم نهائيات كأس العالم 2018 في الوقت نفسه، متفوقة على ملف إنجلترا.

اقرأ أيضاً:

"تايمز" تتهم قطر بإجراء "عمليات سوداء" تخريبية ضد منافسيها في مونديال 2022

طباعة Email
تعليقات

تعليقات