الدراجات تحتفل بيومها العالمي بعد غدٍ

ممارسة رياضة الدراجات داخل صالات | من المصدر

يحتفي العالم بعد غدٍ باليوم العالمي للدراجات وهو اليوم الذي حددته الأمم المتحدة (3 يونيو) لتسليط الضوء على الفوائد الجمة لركوب الدراجات وحث مختلف أفراد المجتمع على استخدام الدراجة في حياتهم اليومية سواء كانت للذهاب للعمل أو غيرها.

ومن بين تلك الفوائد المساهمة في بناء عظام قوية، تخفيض مستويات الدهون في الجسم، حرق كميات كبيرة من السعرات الحرارية، كما أنها واحدة من أهم الرياضات التي تعمل على تخفيف آلام المفاصل وتعزيز صحة القلب.

وفي إطار الاحتفالات باليوم العالمي للدراجات عملت غولدز جيم مركز اللياقة البدنية على احتضان عدد من استوديوهات المحاكاة لركوب الدراجات، حيث توفر لهم الفرصة لتجربة تلك الرياضة وتجنب الأجواء الحارة. وعملت مختلف إمارات الدولة على تهيئة المسارات الخاصة بالدراجات كي تفسح المجال أمام عشاق تلك الرياضة.

تعليقات

تعليقات