الاتحاد السوداني يصف جماهير المريخ بـ «الإرهابية»

حوّل الاتحاد السوداني لكرة القدم جماهير نادي المريخ ولاعبين وحكماً إلى لجنة الانضباط، بعدما دان سلوك جماهير المريخ في مباراة تاون شيب البوتسواني في إياب الدور التمهيدي لدوري أبطال أفريقيا وهجومها على قيادات الاتحاد والهتاف ضدهم في تلك المباراة، وقالت اللجنة المنظمة في اجتماعها، إن جماهير المريخ أساءت لقادة الاتحاد بعد رميهم بالكراسي والهتاف ضدهم، معتبرةً أن سلوك جماهير المريخ غير رياضي وفوضوي ووصفته بالتصرفات الإرهابية، وقررت اللجنة تحويل سلوك جماهير المريخ للجنة الانضباط مع إرفاق كل الفيديوهات التي تم الترويج لها مع تقرير رئيس اللجنة المنظمة للمباراة وتقرير الجهات الأمنية المختصة.

كما ناقشت اللجنة المنظمة للمسابقات من خلال الاجتماع تقارير حكام مباريات الجولات السابقة لمسابقة الدوري الممتاز ومناقشة الأحداث التي صاحبت مباراة الهلال والأمل باستاد عطبرة، حيث قررت اللجنة تحويل عبد اللطيف بوي الظهير الأيسر للهلال للجنة الانضباط، بعد اعتدائه على الحكم صديق الطريفي من دون كرة، وكذلك قررت تحويل لاعب الأمل ياسر الفولة بعد اعتدائه على بشة لاعب الهلال من دون كرة، وقررت اللجنة كذلك تحويل الحكم صديق الطريفي للجنة الانضباط.

وقررت اللجنة كذلك استدعاء هيثم مصطفى المدير الفني لأهلي الخرطوم، لمساءلته عن الحديث الذي أدلى به تجاه الحكام مقللاً من إمكانياتهم واستهدافهم لفريقه في مشواره بالدوري الممتاز، ونقلته وسائل الإعلام المختلفة على لسانه.

كما قررت اللجنة المنظمة اتخاذ إجراءات قانونية تجاه عدد من الصحافيين واعتبرتهم محرضين للجماهير ضد منسوبي الاتحاد وحملتهم تبعات أي تصرفات سابقة أو لاحقة تخل بالأمن العام والسلم الرياضي وتعريض حياة الناس للخطر.

تعليقات

تعليقات