خالد القاسمي يحافظ على المركز الثامن في رالي داكار

أكمل الشيخ خالد بن فيصل القاسمي، قائد فريق أبوظبي للسباقات وسائق بيجو الشرق الأوسط الرسمي، منافسات المرحلة الثامنة بنجاح متبعاً أسلوب قيادة متوازناً، وهو ما خوله لتسجيل أزمنة جيدة جداً عند جميع الإحداثيات التي شملتها المرحلة الخاصة بالسرعة (500 كلم) تراوحت بين سابع وثامن أسرع توقيت ليحافظ الشيخ خالد بن فيصل القاسمي في نهاية المطاف على ترتيبه الثامن مع ملاحه زافييه بانسيري على متن «الأسد الفرنسي» بيجو 3008 دي.كيه.آر ماكسي.

تعتبر المرحلة الثامنة أصعب اختبار لقوة تحمل الإنسان والآلة في داكار، فهي مرحلة ماراثونية تشمل أطول مرحلة خاصة بالسرعة (ما يقرب من 500 كيلومتر) امتدت من أويوني إلى توبيزا باتجاه الحدود الأرجنتينية. شكّلت المرحلة الماراثونية اختباراً صعباً على السائقين، خصوصاً وأنهم وصلوا إلى ارتفاعات عالية لامست الـ 3500 متر فوق مستوى سطح البحر. الجدير بالذكر أن الواصلين إلى نهاية المرحلة الثامنة في رالي داكار هم 45 سيارة من أصل 103 سيارات انطلقت في نسخة 2018.

وعوض الفرنسي ستيفان بيتر هانسل (بيجو) ما حصل له في المرحلة السابعة وحقق فوزه الثاني في النسخة الأربعين من رالي داكار الدولي للطرقات الوعرة، وذلك بعدما أنهى المرحلة الثامنة في المركز الأول. وتصدر بيتر هانسل حامل اللقب ترتيب المرحلة.

وكان بيتر هانسل تنازل عن صدارة الترتيب يوم السبت لصالح زميله الإسباني كارلوس ساينز بعد تعرض لعطل ميكانيكي اثر اصطدام سيارته بحجر لحظة محاولته تجاوز أحد الدراجين.

تعليقات

تعليقات