العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    استمرار مداولات قضية فساد «فيفا»

    توجه أعضاء هيئة المحلفين، أول من أمس، إلى منازلهم بعد اليوم الأول من تداول قضية فساد ثلاثة مسؤولين بالاتحاد الدولي لكرة القدم من أميركا الجنوبية في نيويورك. وتستكمل لجنة التحكيم غداً مناقشة ما إذا كان أنخيل نابوتو من باراغواي، وخوسيه مارين من البرازيل، و بورخا من بيرو، مذنبين لقبول ملايين الدولارات من الرشاوى للتأثير على عقود تسويق المباريات .

    وقالت كريستين ماس، مساعد النائب العام في أمريكا لهيئة المحلفين إن هناك دليلاً قاطعاً ضد الثلاثي، وفقاً لما ذكرته «نيويورك ديلي». وذكرت النيابة الأميركية أن بورخا وافق على الحصول على 4ر4 ملايين دولار كرشوة، ومارين على 5ر6 ملايين دولار ونابوت على 5ر10ملايين دولار.

    طباعة Email