كوستا ينتقد تشلسي.. وكونتي: لستُ مجرماً!

وجه المهاجم الإسباني دييغو كوستا انتقادات لاذعة لطريقة تعامل ناديه تشلسي بطل الدوري الانجليزي لكرة القدم ومدربه الإيطالي انطونيو كونتي معه، مشددا على أنه ليس «مجرما».

وكان كونتي أبلغ كوستا (28 عاما) في نهاية الموسم الماضي عبر رسالة نصية أنه لن يكون ضمن مخططاته للموسم الجديد. وبعد استبعاده عن الفريق الأول، توجه كوستا الى البرازيل.

وفي تصريحات نشرتها صحيفة «دايلي مايل» الانجليزية الاثنين، كشف كوستا ان تشلسي «يريد بيعي الى الصين»، إلا أنه أبدى رغبته بالعودة الى صفوف فريقه السابق اتلتيكو مدريد، الممنوع حتى يناير المقبل من إبرام تعاقدات جديدة بموجب عقوبة من الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا).

وقال كوستا المولود في البرازيل «أنتظر من تشلسي أن يطلق سراحي. لم أكن أريد الرحيل، كنت سعيدا. لكن عندما لا يريدك المدرب، فعليك الرحيل»، مضيفا «حدثت أمور مع المدرب في يناير. كنت على وشك تجديد عقدي إلا انهم قرروا التريث. اعتقد أن المدرب كان وراء ذلك. لقد طلب أن يحصل هذا الأمر».

وكشف «منحوني أسبوع راحة، إلا أنه بعد ذلك كانت الأمور أشبه بعقوبات متواصلة. الآن يريدون مني التدرب مع الفريق الاحتياطي. لن أقوم بذلك. أنا لست مجرما ولست مخطئا هنا».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات