استطلاع

تباين في آراء قراء «البيان» بشأن التخلي عن الأجانب في «الألعاب الشهيدة»

لم يكن هناك إجماع من قراء البيان على أن التخلي عن اللاعبين الأجانب في الألعاب الشهيدة سيفيد رياضة الإمارات، حيث اختلفت الآراء بين مؤيد ومعارض للفكرة التي طرحت في الآونة الأخيرة بتوفير ما ينفق على المحترفين الأجانب في الألعاب الفردية غير الجماهيرية لصناعة الأبطال الأولمبيين.

فاتفق 53% من متابعي البيان على موقع التواصل الاجتماعي «تويتر» أن الاعتماد على اللاعب المحلي والتخلي عن المحترفين أفيد للرياضة الإماراتية، بينما 47% رفضوا التخلي عن الأجانب معتبرين إياهم فائدة للرياضة الإماراتية

. وإذا كانت تلك هي النسبة بالنسبة لتويتر فالعكس تماما جاء على الموقع الإلكتروني للبيان، حيث وافق 47% فقط على التخلي عن الأجانب في الرياضات الشهيدة، بينما 53% رفضوا الفكرة مؤيدين استمرار المحترفين في الرياضات الشهيدة معتبرين أن في الأمر إفادة للاعبين المحليين.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات