الطرد قبل البداية.. سيطرة مبكرة

اتخذ الاتحاد الدولي لكرة القدم «فيفا» قراراً، من أجل فرض الانضباط في الملعب، بمنح قضاة الملاعب صلاحية أخرى، تتعلق بالسيطرة على المباراة حتى قبل أن تبدأ، على العكس مما كان سائداً في الماضي، حيث كانت سلطة قضاة الملاعب تبدأ مع بداية المباراة، وتنتهي بنهايتها.

ولكن «فيفا» اتخذ أولاً قراراً بتمديد صلاحية الحكم حتى بعد نهاية المباراة، لضبط الحالات، التي تنتج عن الاحتجاجات، من اللاعب والأجهزة الفنية، قبل أن يسمح بتمديد هذه الصلاحية، لتبدأ قبل حتى بداية المباراة، حيث يمكن أن يتم طرد لاعب قبل أن ينطلق اللقاء.

وقرر مجلس قانون كرة القدم التابع لـ«ففيا» والمعروف باسم «البورد» ويعرف أيضاً اختصاراً باسم «فاب» أحقية الحكم في طرد أي لاعب من الفريقين قبل انطلاق المباراة، وبالتحديد بعد نزول الحكم لأرض الملعب للإحماء وإجراء التفتيش الروتيني على مستلزمات الملعب.

وجاء التعديل الذي تم تطبيقها بداية من نهاية الموسم الماضي، لإنهاء الكثير من حالات استفزاز قضاة الملاعب قبل المباريات، حيث تلاحظ تعمد بعض اللاعبين وأجهزتهم الفنية، مضايقة قضاة الملاعب قبل بداية المباراة، خاصة من لاعبي أصحاب الأرض، من أجل التأثير على قراراتهم خلال المباراة.

وعمد «فيفا» إلى منح قضاة الملاعب هذه الصلاحية، من أجل ضمان أن تبدأ المباراة وتنتهي بسلام، وحتى لا يقع قضاة الملاعب تحت تأثير أصحاب الأرض.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات