00
إكسبو 2020 دبي اليوم

زوار ريو دي جانيرو يتعلمون السامبا

ت + ت - الحجم الطبيعي

قرر بعض السائحين، الذين يزورون مدينة ريو دي جانيرو، خلال هذه الأيام لحضور منافسات دورة الألعاب الأوليمبية الصيفية «ريو 2016»، تعلم رقصة السامبا، التي تمثل أحد أبرز الفنون الفلكلورية في البرازيل. وأقدم هؤلاء السائحون على تعلم السامبا لاكتساب مزيد من الخبرة عن الثقافة البرازيلية.

وقال إيليو بورجيس مدرس سامبا في ريو دي جانيرو، إن «السامبا أكثر من مجرد حركات رقص، إنها تمثل جزءاً أساسياً من ثقافة البرازيل». وتابع، «السامبا وسيلة اجتماعية للتعرف على أشخاص جدد، خاصة في ظل أجواء تستطيع فيها الرقص».

ويقدم بورجيس (31 عاماً) دروساً عملية عن السامبا لكثير من السائحين، الذين يزورون ريو دي جانيرو لحضور «ريو 2016».

طباعة Email