أزمة صحية لبيستوريوس أثناء محاكمته

تأجلت أمس إجراءات المحكمة في محاكمة القتل الخاصة بالعداء الأولمبي الجنوب أفريقي مبتور الساقين اوسكار بيستوريوس بعدما تقيأ لدى سماعه تفاصيل بشأن تشريح جثمان صديقته الراحلة ريفا ستينكامب. وضع بسيتوريوس رأسه بين ركبته ويديه على أذنيه بينما كان أستاذ الطب الشرعي جيرت سايمان يقدم أدلة تصويرية للإصابات التي لحقت بستينكامب عندما اطلق بيستوريوس النار عليها عبر باب الحمام في شقته في بريتوريا العام الماضي.

ثم أصدر الرياضي أصواتاً وبكى خلال شهادة سايمان. وكان وجهه أحمر ويداه ترتعشان. وقام أحد الموظفين بقاعة المحكمة بنزع مكبر الصوت الخاص به لإخفاء صوت التقيؤ.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات