أروابارينا: لن أستقيل

ت + ت - الحجم الطبيعي

أكد الأرجنتيني ردولفو أروابارينا المدير الفني لمنتخبنا الوطني أنه لن يستقيل من منصبه، وأنه مستمر على رأس عمله بعد الخروج من بطولة «خليجي 25»، وقال: لدي عقد مع اتحاد الكرة وسأستمر في تنفيذ عقدي، والاتحاد على علم بالأهداف التي تم وضعها ونعمل على تحقيقها، كما يعلم الاتحاد العمل الذي نقدمه، والجهد الذي نبذله، ومع ذلك أتقبل أي قرار يصدره الاتحاد في هذا الشأن.

وقال مدرب منتخب الإمارات في ختام مشاركة الأبيض في منافسات كأس الخليج، لم نظهر بالمستوى الذي من المفترض أن نظهر به خلال منافسات البطولة، ولم نكن محظوظين رغم أننا نملك لاعبين لديهم إمكانيات كبيرة، سواء من اللاعبين الكبار أصحاب الخبرة، أم من اللاعبين الشباب الذين تم منحهم فرصة المشاركة مع المنتخب خلال الفترة الماضية، ولن ندخر جهداً لإبراز عملنا وتلك المواهب في المستقبل، بما يخدم مسيرة المنتخب في قادم البطولات.

عدم الرضا

وأضاف أروابارينا أنه غير راض عن الأداء الذي تم تقديمه في مباريات البطولة، وكذلك اللاعبون غير راضيين عن الأداء والنتائج، مضيفاً: كنا نطمح في الظهور بشكل أفضل، ونحن ينقصنا عمل أكبر لإظهار المواهب الموجودة لدى اللاعبين ولكن الظروف لم تخدمنا بالشكل المأمول.

وحول عدم الفاعلية الهجومية للمنتخب يقول أروابارينا: وصلنا كثيراً إلى مرمى المنافسين ولم نوفق في ترجمة الفرص التي لاحت لنا إلى أهداف، غلبت العصبية أحياناً على أداء اللاعبين، ولم نستثمر تلك الفرص، وهذه النقطة تتطلب مزيداً من العمل الفني خلال الفترة المقبلة.

وعن تفريط الفريق في فرصة التأهل لنصف النهائي بالتعادل أمام قطر يقول مدرب منتخبنا الوطني: تأهلنا كان يتعلق بنتيجة المباراة الأخرى بالمجموعة، وبالتالي ليس فوزنا وحده كافياً لتأهلنا، ومع هذا كنا قريبين من الفوز، واللاعبون كانت لديهم رغبة وطموح، إلا أننا لم نوفق في تحقيق هدفنا.

غضب الشارع

وعن رسالته للشارع الرياضي الإماراتي، يقول أروابارينا: ليست اللحظة الحالية المناسبة لتوجيه رسالة للشارع الرياضي الإماراتي، لأنه ليس راضياً عن النتيجة والأداء، وأقول لهم مجدداً، أنا المسؤول عما حدث وأتحمل كامل المسؤولية.

طباعة Email