بحث تعزيز التعاون مع اليابان

راشد النعيمي يدعو «الأبيض» للاستفادة من الدروس الأرجنتينية

ت + ت - الحجم الطبيعي

دعا الشيخ راشد بن حميد النعيمي رئيس اتحاد الكرة، لاعبي المنتخب الوطني والجهاز الفني والإداري إلى بذل المزيد من الجهود قبل مباراة كازاخستان الودية، ومواصلة العطاء والعمل خلال الفترة المقبلة استعداداً لـ «خليجي 25»، جاء ذلك خلال لقائه اللاعبين بعد نهاية مباراة «الأبيض» ونظيره الأرجنتيني، التي انتهت لصالح الضيوف، مؤكداً أن مجلس إدارة الاتحاد يضع كل إمكانياته في خدمة المنتخب، ويوفر كل شيء يخدم إعداد الأبيض ويسهم في تطويره، وقال: التجربة الأرجنتينية كانت مهمة للمنتخب في هذا التوقيت، ومن الضروري الاستفادة من دروسها الفنية بغض النظر عن نتيجتها، مشيراً إلى أن كل تجربة كبيرة سيكون لها انعكاسات إيجابية على المنتخب في المستقبل، وعلى الكرة الإماراتية بصورة عامة، كما أن مثل هذه التجارب ستكون ملهمة للجيل الجديد من اللاعبين.

وأشاد الشيخ راشد بن حميد النعيمي بدور مجلس أبوظبي الرياضي في تنظيم المباراة، التي حققت نجاحاً كبيراً بدليل الحضور الجماهيري الغفير، وثمن في الوقت نفسه دور الجمهور، الذي حوّل المباراة إلى حدث كروي عالمي قبل انطلاق المونديال، حيث كانت المباراة محط أنظار العالم ووسائل إعلامه ومحبي كرة القدم.

واستقبل الشيخ راشد بن حميد النعيمي، أمس، كوزو تاشيما، رئيس الاتحاد الياباني للكرة، الذي يتواجد مع منتخب بلاده الذي يستعد للمشاركة في نهائيات كأس العالم، وناقش الطرفان سير خطة العمل الخاصة باتفاقية التعاون الموقعة بين الاتحادين وسُبل تعزيزها بما يحقق الاستفادة الكاملة منها.

36 مباراة بلا هزيمة

من ناحية أخرى نجح المنتخب الأرجنتيني بفوزه على منتخبنا في مواصلة سلسلة لقاءاته بلا هزائم للمباراة الـ 36 على التوالي، وبات على موعد مع كتابة رقم قياسي جديد، ومعادلة رقم المنتخب الإيطالي بعدم الخسارة في 37 مباراة متتالية، إذ في حال فوزه في أول مباراتين في كأس العالم سينفرد برقم جديد.

 ركز سكالوني مدرب منتخب الأرجنتين، تصريحاته عقب المباراة على إمكانية إجراء تغييرات في قائمة المنتخب بسبب عدم جاهزية بعض اللاعبين.

وقال المدافع كريستيان روميرو والمهاجمون نيكولاس جونزاليس واليخاندرو جوميز وباولو ديبالا إنهم لم يشاركوا في المباراة نظراً لتركيزهم على تعافيهم من بعض الآلام.

وأضاف: قد نجري تغييرات على القائمة ولكن آمل ألا نحتاج لذلك إلا أن كل الأمور واردة.

وعبر الأرجنتيني أروابارينا مدرب منتخبنا، عن رضاه بشكل عام عن المباراة بغض النظر عن النتيجة والخسارة بخماسية.

وقال: الأهم لي كان تقديم عرض كروي، وتحسن الأداء بالشوط الثاني، ولكنني أشعر بالارتياح رغم النتيجة السلبية، ولدينا عناصر شابة، وكانت المباراة فرصة لهم لتطوير أنفسهم.

طباعة Email