الوحدة وكلباء.. رد الدين

ت + ت - الحجم الطبيعي

يلتقي الوحدة واتحاد كلباء في الثامنة مساء اليوم، على استاد آل نهيان، في ذهاب الدور الأول لكأس مصرف أبوظبي الإسلامي، في ثاني لقاءات الفريقين هذا الموسم، بعدما سبق أن التقيا في الجولة الثانية من دوري أدنوك للمحترفين، إذ يسعى العنابي لرد الدين لخسارته على ملعبه في مباراة الدوري 0-1، أمام كتيبة فرهاد مجيدي.


ومباراة الوحدة واتحاد كلباء اليوم، هي الثانية في تاريخ مواجهات الفريقين في بطولة كأس المحترفين، بعدما التقيا للمرة الأولى في دور المجموعات موسم 2018 - 2019، وفاز خلالها الوحدة بهدفين نظيفين.
ويتسلح الوحدة بدفعة معنوية كبيرة، بعد فوزه العريض في آخر جولتين في الدوري، على حساب البطائح والنصر، بنفس النتيجة، برباعية نظيفة، أعادت كثيراً من التوازن للفريق، وتحت قيادة مدير فني جديد، الإسباني مانويل خيمينيز، الذي نجح في الاختبار الأول مع الفريق.


ويتجه الجهاز الفني للوحدة، للدفع بعدد من العناصر التي لم تشارك مع الفريق في مباريات الدوري، ومنح الفرصة لعناصر أخرى جديدة، مثل المصري أحمد رفعت، الذي شارك في الشوط الثاني أمام النصر، وتألق بشكل كبير، وكذلك وليد حسين، فيما ستكون المباراة فرصة لإعطاء بعض الأساسيين راحة للتجهيز للمواجهة الأهم أمام العين في الدوري، يوم السبت المقبل.


وفي الجهة المقابلة، يبحث كلباء عن النقاط الثلاث بملعب آل نهيان، لكن مهمة الفريق الضيف لن تكون سهلة، خصوصاً أن الوحدة في كامل الجاهزية، وحقق فوزاً عريضاً على النصر برباعية في الجولة الماضية من دوري أدنوك للمحترفين. وقام الجهاز الفني للنمور، بمعالجة الأخطاء التي وقع فيها لاعبو الفريق في الجولات الماضية، وذلك بعد التعادل السلبي أمام شباب الأهلي، والذي شهد إضاعة عدد من الفرص للاعبي كلباء، وستشهد صفوف الفريق، عودة الثنائي أحمد جشك، والبرازيلي لينادرو، بعد غيابهما عن لقاء الفرسان الماضي، بسبب بند الإعارة.


تركيز
قال خيمينيز مدرب الوحدة: «سنخوض مباراة أمام نفس الفريق الذي هزمنا في الدوري، وبالطبع، سنحاول تجنب هذه النتائج في المباريات المقبلة، ونحن نركز على مباراة اتحاد كلباء فقط، وليس التركيز على مواجهة العين في الدوري، وسنلعب بطموح وتركيز من أجل الفوز». وأضاف: «من الواضح أن بعض اللاعبين يحتاجون للراحة، وسيكون هناك بعض التغييرات، ولذلك، سنعتمد على تدوير اللاعبين».


فارق كبير
وصف فرهاد مجيدي مدرب كلباء، ضغط المباريات المتواصل، بأنه سيكون فرصة جيدة للجهاز الفني لإشراك عدد من اللاعبين الذين لم يتسنَ لهم المشاركة في الدوري بشكل مستمر. مشيراً إلى أن الوحدة من الفرق القوية، إنه عكف على مشاهدة مباراة الفريق الأخيرة ضد النصر، وهناك فارق كبير في المستوى، مقارنة بالجولة الثانية من الدوري، والتي تمكنا فيها من تحقيق الفوز على العنابي بهدف، وفي اعتقادي أن الفريق ظهر بشكل مغاير وقوي جداً أمام العميد، ولذلك لن نركن لنتيجة فوزنا على الوحدة في الدوري، وأتمنى أن نقدم مباراة جيدة، ونحقق نتيجة إيجابية.

طباعة Email