الفردان.. رؤية مدرب وبصمة فنان

ت + ت - الحجم الطبيعي

أقحم الإيراني فرهاد مجيدي المدير الفني لنمور كلباء لاعبه المتميز حبيب الفردان بعد مرور ساعة على انطلاقة مباراة كلباء والظفرة في دوري أدنوك للمحترفين، ولم يخيب اللاعب «الخبرة» ظن مدربه بعد أن تمكن من التوقيع على هدف فريقه الأول في شباك حارس الظفرة عبد الله سلطان بعد أن أحرزه بطريقة رائعة مستفيداً من تمريرة زميله البديل ياسر حسن والذي زج به فرهاد مجيدي أيضاً مع الفردان في ذات توقيت التبديل الدقيقة 60 من عمر المباراة، وعاد الفردان وصنع الهدف الثاني الذي أحرزه الساحر الأرجنتيني برايان راميريز والذي قبل تمريرة الفردان «السحرية» من منتصف الملعب لينطلق راميريز ويراوغ أكثر من لاعب واضعاً الكرة أرضية في شباك الظفرة، لتقود رؤية المدرب الإيراني مجيدي فريقه إلى الفوز الثاني توالياً ويصل النمور إلى 6 نقاط في المركز الرابع. وكان الفردان قد أحرز هدفي فريقه في مرمى الظفرة خلال مباراة إياب الموسم الماضي والتي انتهت على وقع التعادل بهدفين بتوقيع حبيب الفردان.

غياب 

غاب عن تشكيلة النمور الأساسية اللاعب التوغولي بينال ملابا والذي فضل مدربه مجيدي بقاءه على دكة البدلاء ولم يدفع به مطلقاً طوال زمن اللقاء أمام الظفرة لتكون المرة الأولى التي لا يشارك فيها ملابا مع فريقه منذ انضمامه إلى صفوف كلباء قبل 3 مواسم، ويبدو أن تراجع مستوى اللاعب وصيامه التهديفي إلى جانب افتقاده لحساسية تسجيل الأهداف في كثير من المباريات قلل من فرص مشاركة ملابا أمام الظفرة وربما أراد المدرب مجيدي أن يعاقب لاعبه ملابا بطريقة غير مباشرة وأن يرسل له رسالة مفادها أن دكة البدلاء تجعل اللاعب يراجع حساباته وأداءه ليعود أكثر قوة في قادم المباريات.

طباعة Email