ديربي العاصمة الجمهور يصنع الإثارة

صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

على بُعد 24 ساعة من مباراة ديربي العاصمة الذي يجمع العين بمضيفه الجزيرة على ملعب الأخير في قمة مباريات الجولة الثالثة من دوري أدنوك للمحترفين، ارتفعت حرارة المواجهة وسرت في الشارع الرياضي، ولم يعد حديث سوى عن اللقاء المرتقب، والذي ينتظر أن يشهد إثارة حقيقية على المدرجات وفي أرضية الملعب، إذ تدور صراعات ثنائية بين مدربي وجمهور ولاعبي الفريقين لتأكيد التفوق أو الثأر.

فعلى مستوى جمهور الفريقين بدأت المواجهة مبكراً، حيث تسابقت الجماهير العيناوية لشراء تذاكر الدخول، إذ بلغ عدد التذاكر المباعة لجمهور الفريق البنفسجي حتى صباح أمس نحو 4000 تذكرة، وفي الأثناء عقدت اجتماعات مفتوحة على الواقع الافتراضي بمواقع التواصل الاجتماعي للتنسيق فيما بينها والاتفاق على أماكن التجمع قبل الزحف نحو العاصمة أبوظبي، حيث ملعب المباراة باستاد محمد بن زايد.تحدٍ وثأر

تبلغ الإثارة ذروتها على أرضية ملعب المباراة، حيث تدور مواجهات ثنائية خاصة عنوانها التحدي والثأر، الأولى بين الأوكراني سيرجي ريبروف المدير الفني للعين، ونظيره على الجانب الآخر الهولندي مارسيل كايزر، المدير الفني للجزيرة.

بعد أن تواجها قبل ذلك في 4 مناسبات كان التفوق فيها للأوكراني ريبروف الذي قاد الزعيم للفوز على الجزيرة بقيادة كايزر مرتين بالدوري، كانت الأولى في نوفمبر من العام الماضي بملعب استاد محمد بن زايد، بنتيجة 1-5، لحساب الجولة العاشرة، وكرر فوزه للمرة الثانية في مايو من العام الجاري بنتيجة 0-5 لحساب الجولة 23 على ملعب استاد هزاع بن زايد.

بينما حضر التعادل بينهما في مناسبتين كانتا في نصف نهائي كأس رابطة المحترفين، إذ تعادلا في لقاء الذهاب بهدف لمثله على ملعب الجزيرة، وتعادلا سلبياً في الإياب على ملعب العين، وفيما يتطلع مدرب العين لمتابعة تفوقه يأمل منافسه مدرب الجزيرة في وضع حد لهزائمه بالدوري أمام الأول.

سباق الهدافين

على مستوى اللاعبين سيكون السباق محتدماً بين مهاجمي الفريقين لصدارة ترتيب الهدافين في الجولة الثالثة، إذ يفصل بينهما هدف واحد حتى الآن لمصلحة مهاجم الجزيرة علي مبخوت الذي سجل خلال الجولتين السابقتين 5 أهداف منها هاتريك في مرمى خورفكان في المباراة التي انتهت بفوز الجزيرة 2-4، وقبلها أحرز هدفين في مرمى دبا الفجيرة ليقود فريقه للفوز بهدفين نظيفين، مقابل 4 للتوغولى لابا كودجو مهاجم نادي العين.

والذي أحرز أهدافه الأربعة (سوبر هاتريك) في الجولة الثانية بشباك الظفرة ليقود العين للفوز 0-7، ويتطلع الأخير للدفاع عن لقبه بالموسم السابق، بينما يسعى مبخوت لانتزاع اللقب هذا الموسم.

هدف

يطمح جمهور العين في مواصلة تفوقه بالحضور الأكبر «في دوري الجماهير» بعد أن فعلها في الجولة السابقة أمام الظفرة، بينما يستعد جمهور الجزيرة لخطف الأنظار على مدرجات ملعب فريقه.

طباعة Email