آخر 5 مواجهات.. «السعادة الثالثة» لكلباء أمام الوحدة

ت + ت - الحجم الطبيعي

واصل اتحاد كلباء تفوقه على الوحدة في المواجهات الأخيرة التي جمعت الفريقين في دوري المحترفين بعدما عاد «النمور» بفوز مستحق وثلاث نقاط ثمينة من معقل «أصحاب السعادة» محققاً الفوز الأول له في الموسم الحالي عوض به خسارته في الجولة الأولى أمام البطائح.

وتراجعت نتائج الوحدة أمام «كلباء» في آخر 5 مباريات بين الفريقين في الدوري، إذ لم يحقق العنابي الانتصار على منافسه سوى في مباراة وحيدة، وحضر التعادل في مثلها، وتفوق اتحاد كلباء في ثلاث مباريات بعد الفوز الأخير أول من أمس، حيث نجح الفريق في الفوز على ملعبه في الدور الأول من الموسم الماضي بهدفين مقابل هدف، وخسر في الدور الثاني على ملعب الوحدة 0-2.

ويعد فوز اتحاد كلباء على الوحدة في ملعب الأخير هو الثاني لكتيبة «النمور» في استاد آل نهيان بعدما كان الفوز الأول للفريق في أبوظبي في الدور الثاني من الموسم قبل الماضي بهدف وحيد.

ونجح اتحاد كلباء تحت قيادة فرهاد مجيدي من استعادة توازنه وتقديم أداء جيد أمام الوحدة، إذ لعب الفريق بتنظيم دفاعي مميز، والاعتماد على الهجمات المرتدة التي نجح عن طريقها في خطف نقاط المباراة، متفوقاً من الناحية التكتيكية على البرتغالي كارلوس كارفالهال مدرب العنابي، بعدما ظهر الوحدة من دون هوية حقيقية على أرض الملعب، وغلبت العشوائية على أداء الفريق.

ورغم أن الأرقام على مستوى الاستحواذ والمحاولات كانت في صالح الوحدة إلا أنها اتسمت بعدم الفاعلية، إذ استحوذ الفريق على الكرة بنسبة 72.5% مقابل 27.5% لاتحاد كلباء، وسدد لاعبو العنابي 10 تسديدات منها تسديدتين فقط على المرمى، مقابل 8 تسديدات لاتحاد كلباء، واحدة منها على المرمى التي جاء منها الهدف، وبـ 38 عرضية للوحدة مقابل 13 لاتحاد كلباء، إلا أن الوحدة لم يجد حلولاً هجومية لهز شباك «النمور».

طباعة Email