الظفرة يدعم الدفاع بالبرازيلي كلاوديو

ت + ت - الحجم الطبيعي

تعاقد الظفرة رسمياً مع المدافع البرازيلي كلاوديو دي سانتوس، قادماً من أولمبيك آسفي المغربي في صفقة انتقال حر لمدة موسم، وهزت الصفقة جماهير النادي المغربي التي كانت تأمل في استمرار مدافعها المتميز مع الفريق في الموسم الجديد، لكن الظفرة تمكن من انتزاع اللاعب بعد منافسة أيضاً مع أحد الأندية السعودية. ويعتبر كلاوديو ثاني صفقات فارس الظفرة على مستوى الأجانب بعد الهولندي محمد رايحي، الذي تعاقد معه النادي الأسبوع الماضي قادماً من الباطن السعودي.

وعبّر جمهور أولمبيك آسفي عن حزنه على رحيل المدافع البالغ من العمر 29 عاماً، الذي ظل يذود عن شعار النادي خلال المواسم الخمسة الماضية، بعد أن انضم إليه قادماً من نادي فيتوريا البرازيلي، ليصبح صمام أمان الفريق، وأحد أبرز عناصره في مشوار الخمس سنوات، كما اهتم الإعلام المغربي بصفقة انتقال المدافع البرازيلي للظفرة ووصف رحيله بالخسارة الكبيرة للدوري ولنادي أولمبيك.

وشارك كلاوديو خلال الموسم الأخير في 21 مباراة بالدوري بعدد دقائق لعب 1816 دقيقة، وأحرز هدفاً وحيداً، وتحصل على إنذارين، وبطاقة حمراء واحدة غير مباشرة، وهي البطاقة الوحيدة التي نالها طوال مشواره مع الفريق.

تحضيرات

وفي السياق واصل الظفرة تحضيراته على ملعبه في أبوظبي بقيادة مدربه الجديد الصربي نيبوشا، بمشاركة جميع اللاعبين. وتتواصل التدريبات حتى موعد السفر إلى صربيا يوم الاثنين المقبل لإقامة المرحلة الثانية من الإعداد، التي تستمر حتى منتصف أغسطس المقبل.

ويخوض الفريق 4 مباريات خلال فترة المعسكر، يستهلها بمواجهة يدينستوفا بوتفي أحد أندية الدرجة الثالثة في صربيا يوم 4 أغسطس، ويقابل في المباراة الثانية النصر الكويتي يوم 7، والثالثة أمام الكاظمية الكويتي يوم 10، ويختتم مبارياته بمقابلة الحزم السعودي يوم 13 أغسطس، وبعد العودة إلى أبوظبي يرتاح الفريق لمدة 48 ساعة، على أن يستأنف تدريباته مع خوض مباراة ودية أمام أحد أندية العاصمة في ختام التحضيرات للمباريات الرسمية.

طباعة Email