بتوجيهات أحمد بن محمد

تعاون بين «الإمارات للصقور» ووزارة التغير المناخي والبيئة

ت + ت - الحجم الطبيعي

 في إطار توجيهات سمو الشيخ أحمد بن محمد بن راشد آل مكتوم رئيس اتحاد الإمارات للصقور لمجلس إدارة الاتحاد على ضرورة تطوير وتعزيز آفاق التعاون المشترك.

وتنسيق الجهود بما يحقق الطموحات والأهداف المنشودة بين الاتحاد ومختلف الشركاء من الجهات الحكومية، استعرض اتحاد الإمارات للصقور سبل تعزيز التعاون الثنائي مع وزارة التغير المناخي والبيئة بهدف مناقشة آلية تطوير التشريعات الخاصة بالصقور ودعم وتطوير الانتاج المحلي للصقور في الدولة، والاطلاع على أفضل الممارسات المتبعة في مجال المحافظة على البيئة وحمايتها وضمان تحقيق الاستدامة. 

جاء ذلك في الاجتماع الذي عُقد بمقر اتحاد الإمارات للصقور بند الشبا بدبي بحضور راشد بن مرخان الأمين العام للاتحاد، وكل من أعضاء مجلس الإدارة دميثان سويدان سعيد هلال القمزي، عبد العزيز سلطان آل علي، والدكتور محمد فضل الله مستشار الاتحاد، حضر من جانب وزارة التغير المناخي والبيئة كل من الدكتور ناصر محمد سلطان - وكيل الوزارة المساعد لقطاع التنوع البيولوجي والاحياء المائية ومنى الشامسي، رئيس قسم السايتس.

وشهد الاجتماع مناقشة المقترحات والملاحظات التطويرية الخاصة بسير العمل ومناقشة بعض الموضوعات ذات الاهتمام المشترك في ظل حرص مجلس إدارة اتحاد الإمارات للصقور برئاسة سمو الشيخ أحمد بن محمد بن راشد آل مكتوم على تفعيل الشراكات مع جميع الجهات والهيئات على مستوى الدولة، بما يخدم مسيرة رياضة الصقور ويدعم منظومة عملها في جميع الجوانب الإدارية والتنظيمية والقانونية. 

وأكد راشد بن مرخان على أهمية بناء جسور من التواصل والتعاون بين جميع الجهات في إطار الرؤية الشمولية المتكاملة التي يسعى الاتحاد لتطبيقها في مختلف تعاملاته، انطلاقاً من إيمانه بدور التعاون والتنسيق مع الجهات الأخرى والتي ترتبط بصورة وثيقة مع الاتحاد في كافة برامجه وأنشطته. 

وأشار بن مرخان إلى أن هذه اللقاءات والاجتماعات التنسيقية يفتح المجال لتبادل الخبرات والوقوف على آخر المستجدات والتحديثات التي تعتمدها الجهات، بما يضمن الاطلاع عليها بشكل مباشر وتعميمها على جميع المنتسبين لرياضة الصقور.

وتوجه الأمين العام لاتحاد الإمارات للصقور بالشكر والتقدير إلى وزارة التغير المناخي والبيئة على تعاونها المثمر وحرصها على عقد لقاءات تنسيقية مع الاتحاد، بما يخدم الجانبين ويصب في مصلحة الدولة بشكل عام.

طباعة Email