الانطلاقة الآسيوية.. 1 من 9

  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

حصلت فرق شباب الأهلي والجزيرة والشارقة على نقطة واحدة من 9 نقاط في انطلاقة مشوارها في دوري أبطال آسيا لكرة القدم، وهي محصلة لا توازي طموحات جماهير الكرة الإماراتية بالبطولة القارية، ولكن التفاؤل موجود بإمكانية التعويض في الجولات المقبلة، من أجل عبور دور المجموعات المقام حالياً في السعودية. 

 

جاءت النقطة الوحيدة من تعادل شباب الأهلي مع آهال التركماني 1 - 1 في المجموعة الثالثة، فيما خسر الشارقة من الهلال السعودي 1 - 2 في المجموعة الأولى، والجزيرة من القوة الجوية العراقي بالنتيجة نفسها في المجموعة الثانية.

 

إحصاءات

ووفقاً للإحصاءات الرقمية فإن كفة شباب الأهلي وآهال تعادلت تقريباً، باستثناء تفوق «فرسان دبي» في الاستحواذ بنسبة 63%، بجانب 485 تمريرة بدقة 85%، مقابل 286 تمريرة دقيقة لفريق آهال، بنسبة 77%، ويعتبر الفريق التركماني الحلقة الأضعف في المجموعة الثالثة، وتنتظر شباب الأهلي مواجهة صعبة أمام فولاد خوزستان الإيراني في التاسعة والربع من مساء اليوم، ولا بديل أمام «فرسان دبي» سوى الفوز، إذا كانت لديه الرغبة القوية في حسم التأهل إلى الدور التالي، الذي يصل إليه أوائل المجموعات الخمس لغرب آسيا، ومعهم أفضل 3 أندية تحتل المركز الثاني.

وفي مباراة الشارقة والهلال، كان التفوق واضحاً للفريق السعودي حامل لقب دوري أبطال آسيا، بنسبة استحواذ 75%، و646 تمريرة دقيقة بنسبة 90%، و12 ركلة، وحالة تسلل واحدة، و19 تسديدة منها 4 تسديدات على المرمى، مقابل 25% نسبة استحواذ فريق الشارقة، مع 226 تمريرة بدقة 69%، وركلة ركنية واحدة، وحالة تسلل، و4 تسديدات منها تسديدتان فقط على المرمى.

وتفوق الجزيرة في مباراته مع القوة الجوية بنسبة استحواذ 61%، وفي عدد التمريرات بـ638 تمريرة بدقة 83%، ولكن كان تفوقه سلبياً، مع تراجع أرقامه المؤثرة بـ6 تسديدات منها تسديدة واحدة فقط على المرمى، و3 حالات تسلل، وركلتين فقط، وفي المقابل، بلغت نسبة استحواذ القوة الجوية 39%، ولعب 414 تمريرة بدقة 78%، وسدد 8 كرات، منها 4 تسديدات على المرمى، وكان الأكثر هجوماً بسقوط لاعبيه في 5 حالات تسلل، وحصوله على 7 ركنيات.

27 هدفاً

وشهدت الجولة الافتتاحية 27 هدفاً في 10 مباريات بمعدل 2.7 هدف في المباراة الواحدة، ولم تكن هناك سوى مباراة واحدة خالية من الأهداف، وجمعت فولاد خوزستان والغرافة القطري، وانتهت سلبية، ونجح الشباب السعودي في الحفاظ على شباكه نظيفة، بفوزه على مومباي سيتي الهندي 3 - 0، في مباراتهما بالمجموعة الثانية.

وانتهت 4 مباريات من الجولة بالتعادل، منها 3 مباريات بنتيجة 1 - 1، وجمعت الوحدات الأردني مع الفيصلي الأردني، والسد القطري مع ناساف كارشي الأوزبكي، وآهال مع شباب الأهلي، فيما تعادل الشباب ومومباي سيتي دون أهداف، وتكررت نتيجة 2 - 1 في 3 مباريات، بفوز التعاون السعودي على الدحيل القطري، والقوة الجوية على الجزيرة، والهلال على الشارقة.

3 هدافين

وتشارك شهريار مغانلو، ويوهان بولي، وإيفر بانيجا، في لقب هداف الجولة بتسجيل كل منهم هدفين، وقاد شهريار فريقه سباهان أصفهان الإيراني للفوز على باختاكور الأوزبكي 3 - 1، وأسهم يوهان في فوز الريان القطري على استقلال دوشنبه الطاجيكي 3 - 2، في المباراة التي شهدت أكبر عدد من الأهداف في الجولة، وساعد إيفر فريقه الشباب في الفوز على مومباي سيتي 3 - 0.

32 بطاقة

وظهرت البطاقة الصفراء 32 مرة خلال المباريات العشر، والبطاقة الحمراء مرتين لفريق السد، الذي طُرد لاعباه عبدالكريم فضل الله وبيدرو ميغيل في الدقيقتين 27 و63، في مباراته مع ناساف كارشي، التي انتهت بالتعادل 1 - 1، وكانت مباراة فولاد خوزستان والغرافة الأكثر إنذارات بـ6 بطاقات صفراء، بواقع 3 بطاقات لكل فريق، فيما لم يحصل لاعبو فرق الشباب والجزيرة والفيصلي والهلال على أي إنذارات.

طباعة Email