«كابوس» 2013 لا يزال عالقاً بأذهان «النواخذة»

ت + ت - الحجم الطبيعي

حذر جمعة حمدان العبدولي، مدير الفريق الأول للكرة بنادي دبا الفجيرة، لاعبي فريقه من التهاون أو استسهال أي مباراة للنواخذة متصدر ترتيب دوري الدرجة الأولى برصيد 65 نقطة، مشيراً إلى أنه يخشى تكرار سيناريو موسم 2013، الذي كان فيه دبا الفجيرة ضامناً للصعود بنسبة كبيرة وبدأ الجمهور في الاحتفال، لتأتي مباراة الرمس في رأس الخيمة ويسقط الفريق وقتها في فخ التعادل بهدفين، ليتساوى دبا مع جاره الفجيرة في مجموع النقاط 51 نقطة، ويتأهل الفجيرة بفارق المواجهات المباشرة بعدما فاز علينا ذهاباً والتعادل في لقاء الإياب، ولذلك لا نريد أن يدخل النواخذة في حسابات معقدة مثل تلك التي حدثت قبل عدة مواسم، لافتاً إلى أن الفرق الخمسة التي تحتل مقدمة الدوري تملك حظوظ التأهل، والدوري لم ينتهِ بعد، وهناك 12 نقطة لا تزال على أرضية الملعب.

مواجهة سيتي 

وفي رده على سؤال يتعلق بسهولة مباراة النواخذة في الجولة المقبلة أمام سيتي صاحب المركز الأخير برصيد 9 نقاط، قال العبدولي: في كرة القدم لا يوجد فريق صعب وآخر سهل، ويجب أن يخوض اللاعبون كل مباريات المسابقة بنفس واحد وتركيز عالٍ، منوهاً بأن سيتي يبقى من الفرق التي يجب أن نعمل لها ألف حساب، وسيخوض لقاء الأحد المقبل دون ضغوط، وليس لديه ما يخسره، كما أن لاعبي الفريق الزائر إلى دبا يطمحون لتقديم أفضل أداء وعرقلة المتصدر، وخلال مباراة الدور الأول تمكنّا من الفوز عليهم بصعوبة بنتيجة 2-1، ولذلك فإن الثقة مطلوبة وسط اللاعبين وعليهم طي صفحة التعادل السلبي الذي حدث خلال الجولة 20 أمام الجزيرة الحمراء، والذي حرمنا من العودة بالعلامة الكاملة، ويجب على اللاعبين وضع الفوز نصب أعينهم فيما تبقى من مباريات، وعدم التفريط في أي نقاط، مع كامل الاحترام للفرق التي يواجهها الفريق في الجولات الأربع المتبقية من عمر المسابقة، وهي بالترتيب أمام سيتي ودبا الحصن والعربي وحتا، وكلها مباريات في غاية الصعوبة.

كما وجه العبدولي الشكر في ختام حديثه لـ«البيان الرياضي» لجمهور النواخذة في دبا والمناطق المجاورة لها، منوهاً بأن الجمهور يقوم بواجبه على أكمل وجه، وتقوم إدارة النادي برئاسة أحمد سعيد الضنحاني بتوفير كل المعينات للجمهور من أجل مؤازرة الفريق.

طباعة Email