علي مبخوت يكتب التاريخ في فوز الجزيرة على الظفرة

ت + ت - الحجم الطبيعي

كتب علي مبخوت مهاجم الجزيرة اسمه بحروف من ذهب في سجلات الكرة الإماراتية بعدما انفرد بلقب الهداف التاريخي للدوري الإماراتي بتسجيله هدفاً في الفوز الذي حققه الجزيرة على الظفرة، اليوم الثلاثاء، بثلاثية نظيفة، في المباراة المؤجلة من الجولة الـ 14 من دوري أدنوك للمحترفين.

ووصل مبخوت إلى الهدف رقم 176 خلال مسيرته في الدوري الإماراتي، ليحطم رقم فهد خميس نجم الوصل والمنتخب الوطني السابق الذي أحرز 175 هدفاً، وظل صامداً على مدار 25 عاماً، خلال مشواره في الملاعب الذي امتد لـ 17 عاماً.

ومن المفارقات الغريبة والطريفة أن أول هدف أحرزه علي مبخوت مع الجزيرة في الدوري كان في شباك نادي الظفرة أيضاً، في 26 إبريل عام 2009، في موسمه الأول مع الجزيرة، ليعود بعد 13 عاماً، ويسجل في نفس الفريق هدفه التاريخي.

وكان علي مبخوت قد عادل رقم فهد خميس بإحرازه هدفه رقم 175 في مرمى عجمان في الجولة السابعة من دوري أدنوك للمحترفين خلال الموسم الحالي، ليكون هدفه التاريخي اليوم أول أهداف العام الحالي نتيجة غيابه بسبب الإصابة في عدد من الجولات الماضية، كما أنه الهدف الخامس له في النسخة الحالية من الدوري.

وجاءت أهداف مبخوت الـ 176 في 245 مباراة لعبها مع الجزيرة على مدار 14 موسماً في الدوري، أحرزها في شباك 19 فريقاً.

وتوج مبخوت بجائزة هداف الدوري الإماراتي مرتين خلال موسمي 2016-2017 برصيد 33 هدفاً، وموسم 2020-2021 برصيد 25 هدفاً.

ونجح الجزيرة في الوصول إلى النقطة 26 في جدول ترتيب دوري أدنوك للمحترفين، في المركز الخامس ويتبقى له مباراة مؤجلة من الجولة الـ 15، فيما تجمد رصيد الظفرة عند النقطة العاشرة في المركز 12.

وتقدم الجزيرة أولاً في الدقيقة 27 عندما أحرز مدافع الظفرة، الغاني ليونارد أوفور، بالخطأ في مرماه، وجاء الهدف الثاني الذي أحرزه علي مبخوت من ركلة جزاء في الدقيقة 48، وأضاف عمر تراوري الهدف الثالث في الدقيقة 90+3.

 

طباعة Email