00
إكسبو 2020 دبي اليوم

أحمد العطاس..عودة مبشرة للجزيرة

ت + ت - الحجم الطبيعي

 

لفت أحمد العطاس «26 عاماً» مهاجم الجزيرة الأنظار، في أول مشاركة له مع الفريق بعد العودة لكشوفاته قادماً من الشارقة في صفقة انتقال حر، من خلال المستوى المتميز الذي قدمه أمام الوصل أول من أمس في ختام الجولة 13 من دوري أدنوك للمحترفين، في المباراة التي كسبها فخر أبوظبي 3-2 بعد مستوى جيد من الفريقين.

وساهم العطاس الذي شارك أساسياً في اللقاء بعد 72 ساعة من توقيعه في الكشوفات، بقدر كبير في الفوز من خلال صناعته للهدفين الثاني والثالث، كما أنه منع هدفاً مؤكداً كان في طريقه لشباك علي خصيف حارس المرمى بإبعاد الكرة من على خط المرمى في وقت كان الجزيرة متأخراً بهدفين مقابل هدف، إضافته إلى أنه صنع فرصة إحراز هدف لزميله سيريرو لكن الأخير لم يستثمر الفرصة على النحو المطلوب، بجانب أنه بذل مجهوداً كبيراً في أرضية الملعب وتحرك في الشق الدفاعي مع أداء دوره الهجومي ولمس الكرة 40 مرة، حتى لحظة مغادرته أرضية لملعب في الدقيقة 86 ليحل بديلاً عنه زميله زايد العامري.

وحصل المهاجم الشاب على إشادات واسعة من قبل جماهير النادي، واحتفل النادي عبر حساباته الرسمية في مواقع التواصل الاجتماعي بتألق الوافد الجديد، واعتبره مكسباً وإضافة كبيرة للفريق، مبرزاً العطاء الذي قدمه والذي أثمر عن اختياره نجماً للقاء، بعد أن منحه الجمهور أعلى نسبة تصويت في استفتاء النادي حول أفضل لاعب أمام الوصل، وكان لافتاً حصول المهاجم الشاب على نسبة 82% مقابل 13% لأقرب منافسيه عبد الله ديابي.

تقديم الأفضل

من جانبه، أكد العطاس أن تألقه في المباراة توفيق من الله ودعوات والديه، موضحاً أن واجبه أن يجتهد كثيراً في الفترة المقبلة وأن يعمل على تقديم الأفضل من أجل النادي والجماهير، معبراً عن سعادته بالعودة من جديد إلى «فخر أبوظبي»، وشاكراً القيادة العليا وإدارة النادي على الثقة. كما علق مهاجم الجزيرة على مباراة الوصل، مبيناً أن فريقه يسعى دائماً لتقديم أداء طيب، كما أن زملاءه لم يقصروا في أرضية الملعب رغم تراجع الأداء في بعض الأوقات، وأضاف: الفوز بالنقاط الثلاث كان مهماً خاصة أن المباراة تعتبر الأخيرة في الدور الأول من الدوري.

طباعة Email