00
إكسبو 2020 دبي اليوم

علي خصيف.. «سوبر» الجزيرة

تصوير: سيف الكعبي

ت + ت - الحجم الطبيعي

قاد علي خصيف حارس مرمى وقائد الجزيرة فريقه للتتويج بلقب كأس السوبر الإماراتي على حساب شباب الأهلي بعد الفوز عليه بركلات الترجيح 5-3 والتي لجأ إليها الفريقان عقب انتهاء الزمن الرسمي للقاء بالتعادل الإيجابي 1-1، ولعب خصيف «34 عاماً» دوراً مؤثراً وبارزاً في صعود فريقه إلى منصة التتويج، من خلال المستوى المتميز الذي قدمه ونجاحه في تصديه لعدد من الكرات التي شكلت خطورة على مرماه، لكنه تعامل معها بمهارة عالية، وحرم شباب الأهلي من البطولة التي كانت قريبة منه بسبب تقدمه بهدف حتى الدقيقة 88 والتي شهدت إدراك فخر أبوظبي للتعادل.

ونتيجة لتألقه اللافت تم تكريم علي خصيف بجائزة نجومية اللقاء في أمسية تاريخية لن ينساها عميد حراس الكرة الإماراتية، خصوصاً أنه أكمل بلقب بطولة «السوبر» الفوز بكل البطولات المحلية، ونجح في إنهاء خصام «السوبر» معه في 3 محاولات سابقة كان فيها حامياً للعرين ومحاولة واحدة كان على مقاعد البدلاء.

 

إشادة

 

وخص الهولندي مارسيل كايزر مدرب الجزيرة علي خصيف بإشادة واسعة عقب نهاية اللقاء، مؤكداً أنه تصدى ببراعة لهجوم شباب الأهلي وكان أحد الأسباب المؤثرة في الحصول على اللقب.

من جانبه قال علي خصيف، إنه سعيد بالحصول على لقب كأس السوبر، ذاكراً أن اللقب كان مهماً جداً بالنسبة له لعدم الفوز به سابقاً بعد 4 محاولات لم تكلل بالنجاح، مؤكداً أن زملاءه اللاعبين نجحوا في تقديم مباراة جيدة وكانوا على قدر التحدي والمسؤولية رغم الظروف الصعبة التي عانى منها الفريق والمتمثلة في الغيابات العديدة، وقال: لا أحد يعلم بالظروف التي عشناها حتى قبل المباراة بساعات، لكننا تجاوزناها ونجحنا في تحقيق الفوز والتتويج ببطولة كبيرة الشيء الذي يضاعف الفرحة ويرفع المعنويات.

 

خبرة

 

وفي السياق هنأ خليفة الحمادي متوسط دفاع الجزيرة القيادة العليا للنادي ومجلس الإدارة والجهازين الفني والإداري والجماهير باللقب، وقال إن زملاءه قدموا مباراة بطولية، رغم الغيابات العديدة والتأخر في المباراة بهدف حتى الدقائق الأخيرة، وأضاف: رفضنا الاستسلام وقاتلنا حتى النهاية أمام منافس قوي يتمتع لاعبوه بالخبرة والموهبة، لكن رغبتنا في الحصول على الكأس كانت أقوى، والحمد لله وفقنا في تحقيق هدفنا وحققنا إنجازاً يليق بنادي الجزيرة الذي يستحق الوصول دائماً إلى منصات التتويج.

وأكد خليفة الحمادي الذي كان واحداً من النجوم البارزين في اللقاء، رغم الإصابة التي عانى منها أخيراً وأبعدته عن بعض المباريات، أن الفوز بكأس السوبر يمنح فريقه دافعاً معنوياً كبيراً في المشوار المقبل من الدوري لتحقيق أفضل النتائج وتقديم المستويات التي ترضي جماهير النادي، وأضاف: سنبذل دائماً قصارى جهدنا حتى نسعد جماهيرنا وأنا على ثقة أن المجموعة الحالية من اللاعبين قادرة بإذن الله على تحقيق العديد من الإنجازات والنجاحات في الفترة المقبلة.

طباعة Email