الجزيرة بطل السوبر للمرة الأولى في تاريخه

صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

انتزع الجزيرة لقب بطولة كأس السوبر للمرة الأولى في تاريخه بعد فوزه مساء اليوم على شباب الأهلي بركلات الترجيح 5-3 التي احتكم اليها الفريقان بعد نهاية الزمن الرسمي بالتعادل الإيجابي 1-1.

 وخلال اللقاء بادر شباب الأهلي بهدف السبق عن طريق البديل محمد جمعة في الدقيقة 65، وأدرك فخر أبوظبي التعادل قبل دقيقتين من نهاية الزمن الرسمي بواسطة عبد الله رمضان، وتميز اللقاء بالقوة والأندية من الفريقين، وسط حماس كبير من الجماهير، ليحقق فخر أبوظبي الفوز باللقب ليضاف إلى إنجازته السابقة.
 
بدأت المباراة بنزعة هجومية من الفريقين بحثا عن هدف مبكر، في مباراة لا تقبل نتيجة التعادل، وكانت الفرصة الأولى والأخطر من نصيب شباب الأهلي عن طريق حارب سهيل الذي سدد كرة قوية تألق علي خصيف في إبعادها، ورد عليها الجزيرة بتسديدة عبد الله ديابي التي نجح في إبعادها ماجد ناصر، كما وجد محمد ربيع فرصة أخرى لم يتعامل معها بشكل جيد، وأخرى للغساني جناح شباب الأهلي من داخل الصندوق أبعدها أيضا خصيف بمهارة، ليساهم تالق حارسي مرمى الفريقين في خروج نتيجة الشوط الأول بيضاء.

ولم يختلف الحال في الشوط الثاني الذي تواصل فيه الأداء الهجومي مع بعض التعديلات في صفوف الفريقين، لكن غابت الهجمات الخطرة في ظل التامين الدفاعي الجيد إضافة إلى غياب المهاجم القناص الذي يترجم الفرص لأهداف لتبقى النتيجة السلبية مسيطرة على مجريات المباراة حتى الدقيقة 65 التي نجح فيها شباب الأهلي في فك شفرة شباك خصيف عن طريق محمد جمعة عندما حول التمريرة الذكية من خالد النقبي إلى الشباك.

وبعد الهدف نظم الجزيرة صفوفه هجوميا وأصبح الأكثر سيطرة على مجريات اللعب مع التغيير الذي أجراه كايزر بإخراج زايد سلطان ودخول أحمد فوزي، ما أجبر شباب الأهلي على التراجع للمنطقة الدفاعية، وفيما كانت المباراة قريبة من صافرة النهاية تمكن عبد الله رمضان من إدراك التعادل للجزيرة في الدقيقة 88، لتشتعل بعدها المواجهة أكثر خلال الزمن المهدر لإحراز هدف الفوز وأضاع مهدي قايدي فرصة أنفراد قبل أن يطلق الحكم صافرة النهاية بالتعادل ليلجأ الفريقان إلى ركلات الترجيح التي ابتسمت لفخر ابوظبي.

طباعة Email