00
إكسبو 2020 دبي اليوم

«صقر الرحالة».. 12 فريقاً في 17 عاماً

ت + ت - الحجم الطبيعي

يستحق عادل صقر لاعب البطائح، لقب الرحالة، بعد أن لعب في 12 فريقاً، رغم أن عمره 35 عاماً فقط، منها 17 عاماً في الملاعب، وهذه الفرق هي، شباب الأهلي والوحدة والشارقة وكلباء والإمارات وعمان ودبا الحصن والشعب «الشارقة حالياً» ومصفوت والذيد وخورفكان، واستقر حالياً في البطائح، كما ساهم في صعود 4 فرق للعب مع الكبار، كان آخرها البطائح، ويأمل تحقيق إنجاز الصعود للمرة الخامسة في مسيرته، والاحتفال مع البطائح بإنجاز جديد، وقال: الحديث عن صراع الصعود لم يحن وقته بعد، هناك فرق كثيرة مرشحة للصعود، والبطائح من بينها، لكن الدوري في بدايته، والمنافسة مفتوحة على كل الاحتمالات، وتعد الخبرة والنفس الطويل ودكة البدلاء الجيدة والأجواء الجيدة، عوامل مؤثرة، ويوجد عمل كبير في البطائح من إدارة النادي، والجهاز الفني واللاعبين، ومن المهم التعامل مع الدوري بالقطعة، حتى يبتعد الفريق عن الضغوط.

وعن بقائه على دكة البدلاء في معظم المباريات، قال: بداية أنا سعيد مع فريقي، سواء شاركت في المباريات، أو جلست على الدكة، ولدينا فريق جيد، وقادر على فرض نفسه كمنافس قوي بأي مجموعة من اللاعبين، وهذا الأمر يعود إلى جهود إدارة النادي والمسؤولين عن الفريق، وإلى بصمة وواقعية المدرب، وإلى ومثابرة وتضحية زملائي، والمهم استمرار الانتصارات، وليس من يشارك، وفي الوقت نفسه، أطمح للمشاركة، ولكن المنطقي أن المدرب لا يغير كثيراً في التشكيلة التي تحقق الانتصارات، لذلك أفهم قرار المدرب، وأتقبله، وفي الوقت نفسه، أكافح من أجل حجز مكان في التشكيلة.

وأضاف: الأجواء في الفريق جيدة، ولا فرق بين البديل والأساسي، وهدفنا واحد، والكل يسعى لتحقيقه.

طباعة Email