00
إكسبو 2020 دبي اليوم

أرقام العنبري تشفع لعثرة الـ 6 نقاط

ت + ت - الحجم الطبيعي

خفف الرصيد الكبير للمدرب الوطني عبد العزيز العنبري كمدير فني لفريق الكرة بنادي الشارقة للموسم الخامس على التوالي، من ردة الفعل على خسارة الفريق 6 نقاط خلال 6 جولات فقط من دوري «أدنوك للمحترفين».

ورغم أنها البداية الأسوأ للعنبري في أول 6 جولات، إلا أن البصمة القوية التي وضعها في المواسم الماضية، قللت من حدة الانتقادات وسط محبي النادي الذين تباينت آراؤهم بعد تعرض الفريق للخسارة الأولى في الدوري أمام شباب الأهلي في الجولة الرابعة 3 - 4 ثم زادت الانتقادات بعد الخسارة الثانية في الجولة السادسة أمام عجمان 0 - 1، ولكن سرعان ما هدأت الأنفاس بعد توقف الدوري، ليكون التقييم وفقاً للغة الأرقام التي رجحت كفة العنبري في كونه أفضل مدرب تولى تدريب الفريق في عصر الاحتراف، وكان لتوليه المسؤولية مع الفريق، الأثر الكبير والإيجابي على نتائجه وأرقامه وإنجازاته في الدوري، وكل المسابقات المحلية، بالإضافة إلى دوري أبطال آسيا.

وتولى عبد العزيز العنبري (من مواليد 16 سبتمبر 1977)، القيادة الفنية للشارقة في منتصف أكتوبر 2017، وساهم في رفع ترتيب الفريق من المركز الأخير إلى المركز السادس بنهاية الموسم، وتشير بدايات فريق الشارقة في أول 6 جولات للدوري في عهد العنبري إلى أن الفريق حصل على 14 نقطة في موسم 2018 - 2019، وهو الموسم الذي فاز فيه الفريق باللقب، ثم حصل على 16 نقطة في الموسم التالي الذي لم يكتمل فيه الدوري، فيما كانت أفضل بداياته الموسم الماضي الذي حصل فيه الشارقة على العلامة الكاملة «18 نقطة»، فيما أصبحت الـ 12 نقطة التي حصل عليها الفريق حتى الآن أسوأ بداية في أول 6 جولات. ويعد العنبري المدرب المواطن الوحيد الذي تجاوز حاجز الـ 100 مباراة مديراً فنياً لفريق في عصر الاحتراف، حيث بلغ رصيده 113 مباراة، مسجلاً رقماً قياسياً في البطولة الأقوى في الكرة الإماراتية.

وتؤكد الإحصاءات الخاصة بنادي الشارقة في الدوري أن نتائج الفريق تحولت جذرياً في عهد العنبري، فبعد أن كانت سلبية في عدد مرات الخسارة مقارنة بعدد مرات الفوز، وعدد الأهداف المستقبلة مقارنة بعدد الأهداف المسجلة، أصبحت أرقام النادي كلها إيجابية، من كل الأوجه.

الأرقام تتحدث

وقبل أن يتولى العنبري المسؤولية كان الفريق خاض 178 مباراة في مسابقة الدوري، فاز في 47 منها، وتعادل في 47، وخسر في 84، مسجلاً 231 هدفاً، فيما استقبلت شباكه 305 أهداف، محققاً رقماً سلبياً هو 74 هدفاً بين ما سجله وما استقبله من أهداف، كما أن الفريق لم يحصل إلا على 188 نقطة في المسابقة قبل العنبري بنسبة 44.7% من إجمالي النقاط. وخاض الشارقة مع العنبري، 113 مباراة في الدوري، فاز في 59 منها، وتعادل في 29 مواجهة، وخسر 25 مباراة وسجل الفريق معه 200 هدف، فيما استقبلت شباكه 138 هدفاً . أما بالنسبة لعدد النقاط ، فقد بلغت 206 نقاط، بنسبة إيجابية تصل إلى 63% من إجمالي النقاط التي شارك فيها فريقه.

إنجازات وألقاب

ونجح الفريق مع العنبري في الفوز بلقب دوري الخليج العربي موسم 2018 - 2019 لأول مرة في تاريخ الشارقة في عصر الاحتراف، كما فاز بكأس سوبر الخليج العربي في 2019، وتأهل لنهائي كأس الخليج العربي وكأس صاحب السمو رئيس الدولة، لأكثر من مرة، ليعود بذلك إلى سكة البطولات .

المشوار الآسيوي

وعلى المستوى الآسيوي لم يختلف الأمر كثيراً، ففي عهد العنبري نجح الفريق ولأول مرة في تاريخه في التأهل مرتين على التوالي من دوري المجموعات إلى ثمن النهائي، ففي الموسم الماضي ودع الفريق البطولة من ثمن النهائي، وفي الموسم الحالي تصدر الفريق مجموعته، وتأهل لدور الـ 16.

ويعد العنبري المدرب المواطن الوحيد الذي قاد فريقاً في عهد الاحتراف بدوري أبطال آسيا 13 مباراة، فاز في 5 منها، وتعادل في 3، وخسر في 5 مباريات، ومعه سجل الفريق 23 هدفاً، واستقبلت شباكه 18، محققاً رقماً إيجابياً أيضاً في البطولة الأقوى على المستوى القاري.

24

من أبرز أرقام عبد العزيز العنبري في مسابقة الدوري أنه ثاني أفضل مدرب بين المواطنين والأجانب، من حيث سلسلة المباريات المتتالية التي خاضها فريقه بلا هزيمة برصيد 24 مباراة، اعتباراً من الجولة 22 في موسم 2017 -2018 وحتى الجولة 23 في موسم 2018 -2019، ولم يسبقه في هذا الإنجاز سوى المدرب البرازيلي آبل براغا، الذي قاد الجزيرة إلى 28 مباراة متتالية بلا خسارة.

طباعة Email