00
إكسبو 2020 دبي اليوم

خصيف: نتيجة مؤلمة

أعرب علي خصيف حارس مرمى وقائد المنتخب الوطني الأول لكرة القدم، عن حزنه للخسارة أمام المنتخب الإيراني بهدف من دون مقابل، في منافسات الجولة الثالثة للتصفيات الآسيوية المؤهلة إلى مونديال 2022، وقال: قدمنا مباراة جيدة، وكنا نتمنى تحقيق النقاط الثلاث، ولكننا خسرنا، ونشعر جميعاً بالحزن، والنتيجة مؤلمة.

وأضاف خصيف: كنا نرغب في إهداء الجمهور النقاط الثلاث ولكن الظروف لم تساعدنا على تحقيق تلك الأمنية، وعموما علينا أن نكون إيجابيين، والأمل ما زال قائماً، طالما توجد نقاط في الملعب، ونتمنى تحقيق الانتصارات في الجولات المقبلة، بداية من الفوز على العراق لتحسين ترتيب المنتخب في المجموعة الأولى.

وكان علي خصيف ظهر بمستوى جيد في مباراة المنتخب وإيران، وتصدى لعدة كرات خطرة مستغلاً خبرته الكبيرة في الذود عن مرماه، كما تصدى ببراعة لركلة جزاء لمنتخب إيران في الدقيقة 89 من المباراة.

طباعة Email